موسكو تنتقد العقوبات الأميركية ضد صناعتها الفضائية   
الأحد 1426/5/20 هـ - الموافق 26/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:17 (مكة المكرمة)، 12:17 (غرينتش)
بوتين يؤكد وجود عقبات أمام تعاون بلاده الاقتصادي مع واشنطن(الفرنسية-أرشيف)
وجه الرئيس الروسي فيلاديمير بوتين انتقادات للولايات المتحدة لفرضها عقوبات اقتصادية في إطار قانون الحد من الانتشار النووي الإيراني, مشيرا إلى أن ذلك القانون انعكس سلبا على صناعات بلاده الفضائية.
 
وقال بوتين خلال لقائه بمستثمرين أميركيين في سان بطرسبورغ إن تلك العقوبات أدت إلى وجود "عقبات" أمام التعاون الاقتصادي الأميركي الروسي.
 
وأوضح أن تعاون بلاده مع إيران في المجال النووي يعتبر شفافا وعلنيا ويخضع لمراقبة الوكالة الدولية للطاقة الذرية, مشيرا إلى أنه لا مجال لعدم الفهم أو الاتهام المتبادل أو الشكوك تجاه الإدارة الإيرانية.
 
وكانت واشنطن أصدرت عام 2000 قانونا حول الحد من الانتشار النووي الإيراني نص على حظر شراء تقنيات من البلدان التي لا تحترم ذلك القانون، وهو ما أثر سلبا على الشركات الروسية حيث منعت من تصدير معداتها الفضائية لواشنطن بسبب تعاون حكومتها مع طهران في مجال البرامج النووية.
 
يذكر أن موسكو تبني حاليا محطة توليد للطاقة النووية في منطقة بوشهر بإيران التي تخضع بدورها لعقوبات اقتصادية أميركية بسبب برنامجها النووي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة