الدانمارك تدعو أوروبا للتمهل بقبول عضوية تركيا   
الأربعاء 1426/8/24 هـ - الموافق 28/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:54 (مكة المكرمة)، 11:54 (غرينتش)

راسموسن دعا القادة الأوروبيين لسماع صوت شعوبهم الرافضة لعضوية تركيا (الفرنسية)

دعا رئيس الوزراء الدانماركي أندرس فوغ راسموسن إلى التمهل في وتيرة عملية توسيع الاتحاد الأوروبي، معتبرا أن انضمام تركيا لن يكون ممكنا إلا إذا كان الاتحاد في وضع يسمح له بضمها.

واعتبر راسموسن في تصريحات صحفية أن تحديد موعد الثالث من الشهر القادم لبدء مفاوضات انضمام تركيا لا يعني ضمانة بانضمام هذا البلد إلى الاتحاد الأوروبي، مشددا على أن تحقيق ذلك يتطلب أن تكون أنقرة قادرة على استيفاء جميع معايير الانضمام ويستوجب بعد ذلك إجراء تغييرات كبيرة جدا في المجتمع التركي.

وطالب القادة السياسيين في أوروبا بسماع أصوات مواطنيهم الذين يعارضون انضمام تركيا.

وأظهر أحدث استطلاع للرأي أن غالبية من الدانماركيين (52.4%) تعارض بدء مفاوضات الانضمام بين الاتحاد الأوروبي وتركيا مقابل 33.1% من المؤيدين.

من جهته دعا المستشار الألماني غيرهارد شرودر إلى انضمام ما سماها تركيا عصرية إلى الاتحاد الأوروبي.

واعتبر شرودر في كلمة أمام البرلمان الأوروبي أن تركيا عصرية ومتحركة اقتصاديا تجمع بين الإسلام وقيم الاتحاد الأوروبي ستشكل مساهمة كبيرة في أمن أوروبا واستقرارها.

ونبه إلى أن المفاوضات مع أنقرة ستكون طويلة وشاقة, ولا يمكن أن تنجح إلا إذا أصرت تركيا على مواصلة نهج الإصلاحات".

انضمام مشروط
وبموازاة ذلك أكد وزير الخارجية اليوناني بيتروس موليفياتيس أن لتركيا الحق بأن تتمتع بالعضوية الكاملة في الاتحاد إذا لبت جميع الشروط بعد مفاوضات الانضمام.

"
اليونان أعتبرت أن لتركيا الحق بأن تتمتع بالعضوية الكاملة في الاتحاد الأوروبي إذا لبت جميع الشروط بعد مفاوضات الانضمام
"
وقال موليفياتيس للصحفيين لدى خروجه من اجتماع وزاري مصغر في العاصمة أثينا إن هذه المفاوضات ستفتتح في موعدها كما هو مقرر إلا إذا حصل أمر غير متوقع، معربا عن أمله أن يفتح ذلك الطريق نحو مرحلة جديدة يسودها السلام والتعاون في العلاقات التركية اليونانية.

وأعرب الوزير اليوناني عن ارتياحه للإعلان الذي تبناه أعضاء الاتحاد الأوروبي الـ25 ردا على رفض تركيا الاعتراف بقبرص، وقال إن نص الإعلان الأوروبي والنص الآخر الذي يضع الأطر للمفاوضات يحدد المبادئ العامة للمفاوضات مع تركيا ويضمن مواقف ومطالب اليونان وقبرص بشكل كامل.

وكان رئيس الحكومة اليونانية كوستاس كارامنليس قال الأسبوع الماضي في مقابلة مع صحيفة "لوفيغارو" الفرنسية إنه ليس باستطاعة الاتحاد الأوروبي أن يتفاوض مع تركيا على شراكة مميزة معها بدل الانضمام الكامل, واعتبر أن ذلك يؤثر على مصداقية الاتحاد.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة