الفيفا ينأى عن إضراب عمال المونديال   
الثلاثاء 1431/7/3 هـ - الموافق 15/6/2010 م (آخر تحديث) الساعة 19:50 (مكة المكرمة)، 16:50 (غرينتش)
عمال شركة "ستاليون" الأمنية لدى اعتصامهم في ديربان (الفرنسية)

رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" اليوم التدخل للمساعدة في حل نزاع عمالي بالمونديال, حيث أضرب أفراد شركة أمنية خاصة تعمل في بطولة كأس العالم بجنوب أفريقيا احتجاجا على المرتبات وظروف العمل.

وجرى تسريح عمال شركة "ستاليون" الأمنية الخاصة من ملعب "جرين بوينت" بمدينة كيب تاون قبل مباراة أمس الاثنين بين إيطاليا وباراغواي على خلفية هذا النزاع، واضطر المنظمون إلى استبدالهم بأفراد من شرطة جنوب أفريقيا. 

وفي وقت سابق استخدمت الشرطة الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع في ملعب "موسى مابيدا" في ديربان لتفريق احتجاج من عمال شركة "ستاليون" الأمنية الذين طالبوا بزيادة في المرتبات، ورفضوا مغادرة أرضية الملعب.
 
وصرح متحدث باسم الفيفا نيكولاس مينغوت "أمن هذا الحدث (بطولة كأس العالم) يخص جنوب أفريقيا". 

وأضاف "عندما تتعلق المسألة بأمن الملاعب فهذه مسؤولية المنظمين وهي اللجنة المحلية المنظمة، وعندما تتعلق القضية بالأجور فهذا أمر بالتأكيد بين الموظفين وأرباب العمل". 

من جهته تبنى كبير مسؤولي الاتصالات باللجنة المنظمة ريتش مكوندو موقفا متشددا أيضا، وأكد أن بطولة كأس العالم لها الأولوية وأنه تجري متابعة الخدمات على كافة المستويات ومن بينها الخدمات الأمنية. 
 
وأشار مكوندو إلى أنه تم تجهيز 40 ألفا من رجال الشرطة لتوفير الأمن خلال البطولة، وسيكون باستطاعتهم التعامل مع أي طارئ كما حدث بملعب غرين بوينت أمس الاثنين. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة