طبيب بمضايا: 35 ألفا يتهددهم الموت جوعا   
الخميس 1437/3/28 هـ - الموافق 7/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 18:43 (مكة المكرمة)، 15:43 (غرينتش)
ناشد مدير المهن الطبية في مستشفى ميداني ببلدة مضايا المحاصرة في ريف دمشق الأمم المتحدة بالتدخل لفك الحصار عن عشرات آلاف المدنيين المهددين بالموت جوعا.

وقال الطبيب في تصريح بثه نشطاء إن المستشفى يشهد نقصا كبيرا في الأدوية الأساسية والمواد الغذائية بسبب الحصار المفروض على البلدة الواقعة قرب الحدود اللبنانية.

وأضاف أن نحو 35 ألفا من سكان مضايا مهددون بالموت جوعا بفعل الحصار الذي تفرضه عليها قوات النظام وحزب الله اللبناني منذ نحو سبعة أشهر، دون أن تتبدى في الأفق أي إغاثة إنسانية.

وغالبية المحاصرين في مضايا مدنيون نازحون من الزبداني معقل الفصائل المعارضة المحاصرة أيضا من قبل النظام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة