سفور تتهم جيش صرب البوسنة بانتهاك اتفاق دايتون   
السبت 1423/9/12 هـ - الموافق 16/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود من قوات حفظ السلام في البوسنة (أرشيف)
قالت قوات حفظ السلام في البوسنة التي يقودها حلف شمال الأطلسي (الناتو) إن جيش صرب البوسنة يمتلك طائرات مروحية هجومية أكثر من المسموح به بموجب اتفاقات دايتون للسلام.

وقالت سفور في بيان لها إن المروحيات العسكرية اكتشفت خلال عمليات تفتيش قامت بها في مطار عسكري تابع لجيش صرب البوسنة شمالي بنيالوكا في وقت مبكر من هذا الشهر.

وطبقا لاتفاقات دايتون للسلام التي أنهت الحرب البوسنية المندلعة بين عامي 1992 و1995 يسمح لصرب البوسنة بامتلاك سبع مروحيات هجومية فقط، غير أن عمليات التفتيش التي جرت بمطار زالوزاني في السادس من الشهر الجاري كشفت أن هذا الجيش يمتلك 14 منها.

وطلبت قوات حفظ السلام من جيش صرب البوسنة إعداد تقرير مفصل عن هذه القضية بحلول يوم الاثنين المقبل, من بينها الخطوات التي سيتخذها لمعالجة هذا الانتهاك.

وكان مطار زالوزاني مسرحا لقضية أخرى في مايو/أيار الماضي عندما اتهم الناتو سلاح الجو بجيش صرب البوسنة بالتجسس على قواته في المنطقة. وقد كشفت وثائق ومعدات حصلت عليها الناتو خلال تفتيشها للمطار المذكور في ذلك الوقت أن جيش صرب البوسنة كان يقوم بتسجيل الاتصالات الخاصة بقوات حفظ السلام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة