أسلوب جديد لتجميد البويضات البشرية   
الثلاثاء 1421/12/4 هـ - الموافق 27/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

 
قام فريق من العلماء الإيطاليين باستحداث أسلوب جديد لتجميد البويضات البشرية قد تكون له آثار إيجابية فيما يتعلق بتحسين علاج أمراض الخصوبة ومساعدة المزيد من المصابات بالسرطان على الإنجاب.

وقالت الدكتورة رافائيلا فابري إن هذا الأسلوب يمنح الأمل للنساء اللواتي فقدن خصوبتهن بسبب العلاج الطبي أو انقطع الطمث عندهن مبكرا.

غير أن من أهم التحديات التي تواجه هذا الأسلوب صعوبة الحفاظ على البويضات البشرية لكونها هشة ويسهل تعرضها للتلف أثناء عملية إذابة الثلج على عكس الحيوانات المنوية والأجنة المجمدة.

وفي إطار المحاولات التي يبذلها العلماء لحل هذه المشكلة فقد توصل اختصاصيو الخصوبة في جامعة بولونيا إلى أن زيادة تركيز مادة السكروز في محلول التجميد من شأنها أن تعمل على إطالة فترة بقاء البويضة سليمة بمقدار ثلاثة أضعاف. تجدر الإشارة إلى أن عدد الأطفال الذين ولدوا بواسطة تجميد البويضات منذ عام 1986 لا يتعدى الثلاثين طفلا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة