عمرو موسى يزور جنوب السودان نهاية الشهر   
الخميس 1424/4/13 هـ - الموافق 12/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عمرو موسى
يتوجه الأمين العام لجامعة الدول العربية إلى السودان أواخر الشهر الجاري في زيارة ستشمل لأول مرة المناطق الجنوبية. وقال مصدر مسؤول في جامعة الدول العربية اليوم إن موسى سيقوم في 30 من الشهر الجاري بالزيارة حيث يجري محادثات مع المسؤولين السودانيين يتوجه بعدها إلى جنوب السودان.

وجاء الإعلان عن زيارة موسى إلى الخرطوم إثر لقائه المتحدث الرسمي باسم الحركة الشعبية لتحرير السودان ياسر عرمان الذي سلمه رسالة من زعيم الحركة العقيد جون قرنق.

وكان موسى عين مؤخرا الوزيرة السابقة نادية مكرم عبيد مبعوثة إلى السودان لإجراء محادثات مع مختلف الأطراف. يذكر أن قمة بيروت العربية أقرت في مارس/ آذار 2002 قررت إنشاء صندوق تنمية جنوب السودان برأسمال يبلغ 450 مليون دولار.

تجدر الإشارة إلى أن الحكومة السودانية والجيش الشعبي لتحرير السودان وقعا اتفاق سلام في يوليو/ تموز العام الماضي في ماشاكوس بكينيا ينص على فترة انتقالية من ستة أعوام يمنح فيها الجنوب حكما ذاتيا قبل تنظيم استفتاء على تقرير المصير.

وقد تأجلت في 21 مايو/ أيار الماضي الجولة الخامسة من المفاوضات التي ترعاها الهيئة الحكومية للتنمية ومكافحة التصحر (إيغاد). يشار إلى أن الحرب الأهلية في جنوب السودان أسفرت عن مقتل مليون ونصف مليون شخص ونزوح أربعة ملايين منذ اندلاعها عام 1983.

معاهدة مكافحة الإرهاب
وعلى صعيد آخر أعلن الاتحاد الأفريقي أن السودان وقع معاهدة مكافحة الإرهاب التي أقرها الاتحاد بالجزائر في يوليو/ تموز 1999 ودخلت حيز التنفيذ في السادس من ديسمبر/ كانون الأول 2002 ليكون بذلك الدولة الأفريقية الرابعة والعشرين التي توقع هذه المعاهدة.

وقال بيان صادر عن مفوضية الاتحاد الأفريقي ونشر اليوم في أديس أبابا إن مندوب السودان الدائم لدى الاتحاد السفير عثمان السيد قدم الثلاثاء الماضي وثيقة التوقيع إلى مقر الاتحاد الأفريقي. وأوضح البيان أن الدبلوماسي السوداني أشار إلى أن بلاده "أصبحت جزءا من كل الاتفاقات الدولية والإقليمية من أجل محاربة الإرهاب".

وأضاف البيان أن السودان "أثبتت رغبتها بالتعاون في مسألة مكافحة الإرهاب وفي تمتين السلام والأمن في إطار الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة