تعيين حكومة انتقالية في بوروندي   
الأربعاء 1422/8/14 هـ - الموافق 31/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بيير بويويا
ذكرت إذاعة بوروندي الوطنية أن مرسوما رئاسيا صدر عن الرئيس بيير بويويا، مساء أمس الثلاثاء يقضي بتعيين الوزراء الـ 26 في الحكومة الانتقالية التي ستتشكل رسميا غدا الخميس في بوروندي وتم تقسيم الحقائب الوزارية بين عرقيتي الهوتو والتوتسي.

وقد عين أربعة عشر وزيرا من الأحزاب التي يشرف عليها الهوتو, واثنا عشر من أحزاب التوتسي, من بين الأحزاب السياسية الستة عشر التي وقعت في الثامن والعشرين من أغسطس/ آب العام الماضي اتفاق أروشا للسلام في تنزانيا الذي ينص على تقاسم السلطة لوقف الحرب الأهلية المندلعة في بوروندي منذ عام 1993.

وسيكون رئيس الدولة الحالي بيير بويويا وهو من التوتسي , كرئيس للبلاد طوال الأشهر الثمانية عشر الأولى من الفترة الانتقالية على أن يخلفه نائبه دوميتيان نودايزيي الأمين العام للجبهة الديمقراطية, أبرز أحزاب الهوتو للفترة المتبقية من المرحلة الانتقالية.

وكانت وحدة من 240 جنديا من جنوب أفريقيا قد وصلت إلى العاصمة البوروندية بوجمبورا يوم الأحد الماضي للمشاركة في قوة تهدف إلى حماية سياسيين عادوا من المنفى.

ومن بين الشخصيات التي عادت من المنفى, زعيم الجبهة الديمقراطية في بوروندي -الحزب الرئيسي للهوتو- جان ميناني, الذي عاد الأحد إلى البلاد بعد خمس سنوات أمضاها في تنزانيا. ومن المقرر أن يتوجه الوسيط في عملية السلام الزعيم الأفريقي نيلسون مانديلا إلى بوجمبورا يوم غد الأول من نوفمبر/تشرين الثاني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة