بيتر شمايكل يودع الملاعب الأربعاء   
الثلاثاء 1422/2/1 هـ - الموافق 24/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
سيخوض حارس مرمى المنتخب الدانماركي ونادي سبورتينغ لشبونة البرتغالي بيتر شمايكل آخر مبارياته مع منتخب بلاده
والتي تحمل الرقم 129 له ضد سلوفينيا في كوبنهاغن غدا الأربعاء. 

ويعتبر شمايكل أفضل لاعب في تاريخ الدانمارك والأكثر إحرازا للألقاب وهو لن ينسى تاريخ السابع من أغسطس/آب عام 1972 عندما لفت انتباه أحد مدربي الفريق المنافس الذي قال لشمايكل "ستصبح حارس الدنمارك الأساسي في المستقبل".

وبقيت هذه الكلمات عالقة في ذهن  شمايكل الذي قال "بقي كلامه عالقا في ذهني حتى اليوم وفعلت المستحيل كي أحقق ما قاله لي". 
 
وبعد 15 عاما وبالتحديد في 20 مايو/أيار عام 1987 وقف شمايكل بين الخشبات الثلاث لمنتخب بلاده في المباراة ضد اليونان، ومنذ ذلك التاريخ لم يتخل عن مركزه على مدى 13 عاما و340 يوما, وحقق مع منتخب بلاده 63 فوزا و33 تعادلا و32 خسارة.

كما حاز شمايكل مع المنتخب كأس الامم الأوروبية عام 1992 محققا المفاجأة وذلك إثر تصديه لركلة جزاء ترجيحية سددها نجم هولندا ماركو فان باستن في الدور نصف النهائي, قبل أن يقف سدا منيعا في وجه الألمان في النهائي.

وتألق شمايكل أيضا في صفوف مانشستر يونايتد وأحرز معه عشر بطولات أبرزها (الدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا لعام 1999, ووصفه مدرب مانشستر السير أليكس فيرغوسون بأنه "أفضل حارس مرمى أنجبته الملاعب العالمية".
وبعد أن حقق جميع أهدافه مع مانشستر انتقل إلى سبورتينغ لشبونة وساهم في أن لقب الدوري البرتغالي للمرة الأولى بعد غياب طويل.      
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة