ربيع كييف هذا العام 14 مليون وردة   
الجمعة 1428/4/24 هـ - الموافق 11/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:07 (مكة المكرمة)، 22:07 (غرينتش)
عملية التزيين ستشمل 350 مكانا عاما في كييف (الجزيرة نت)
 
مع بداية فصل الربيع من كل عام تتزين مدن أوكرانيا كافة بألوان الزهور التي تتفتح في حدائقها ومنتزهاتها وأماكنها العامة, وتشرف على رعايتها بلديات المدن ومؤسسات وجهات متخصصة في تزيين الشوارع والساحات والأماكن العامة في فترات الأعياد والاحتفالات.
 
غير أن ربيع هذا العام سيختلف كثيرا على ما يبدو في العاصمة كييف, حيث أعلنت مؤسسة "كييف زيلينستروي" -التي تشرف على عمليات التزيين وزرع الزهور والنباتات- لإحدى الصحف المحلية على لسان مديرها السيد بيوتر يافوروفسكي أن 14 مليون زهرة ووردة ستزين المدينة كلها وتجعل منها تحفة فنية غير مسبوقة, في عملية تشمل 350 مكانا عاما في قلب العاصمة.
 
14 مليون زهرة ووردة رقم قياسي لم تشهد له كييف مثيلا, فهي تتزين عادة كل عام بما بين خمسة وسبعة ملايين زهرة ووردة, لذا تقول كل التوقعات إن رداء كييف الربيعي هذا العام سيكون استثنائيا.
 
أعياد تقاطعت
ويقول يافوروفسكي مدير المؤسسة للجزيرة نت "إعلان فوز أوكرانيا بشرف استضافة بطولة أوربا 2012, واتفاق الساسة على إنهاء الأزمة التي اشتعلت وكادت توقع بالبلاد, واحتفالنا هذه الأيام بأعياد النصر والعمال, وكذلك يوم العائلة العالمي في الـ13 من الشهر, كلها أشياء  تجعل عام 2007 استثنائيا بكل معنى الكلمة, فقررنا أن نضيف نحن حدثاً من نوع خاص وعلى طريقتنا نميز به كييف هذا العام عن كييف الأعوام السابقة".
 
وأضاف "غرسنا ما يقارب 800 ألف زهرة ووردة حتى الآن, وسنتابع بعد الثاني والعشرين من الشهر الحالي, أي بعد مرور موجة البرد والصقيع الموجودة حالياً, وسنجعل من عام 2007 في كييف عام الـ 14 مليون زهرة".
 
وتأخذ هذه الزينة التي تشكل الزهور والورود والحشائش أهم عناصرها في كل عام أشكالا وصورا معبرة ورسوما وشعارات حكومية متنوعة, وتخط في كثير من الأحيان عبارات تهنئة وكلمات وحكما من التاريخ والثقافة الأوكرانيين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة