روسيا تحذر من حرب بين جورجيا وأوسيتيا الجنوبية   
الأحد 1429/8/2 هـ - الموافق 3/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 19:15 (مكة المكرمة)، 16:15 (غرينتش)
 
حذرت روسيا من مخاطر نشوب نزاع عسكري على نطاق واسع بين جورجيا ومنطقة أوسيتيا الجنوبية الانفصالية المدعومة من موسكو.
 
وشددت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها اليوم على أن الوضع في المنطقة "تدهور فجأة في اليومين الماضيين".
 
وأشار البيان إلى "زيادة مخاطر وقوع عمليات عسكرية على نطاق واسع بين جورجيا وأوسيتيا الجنوبية"، وأعلن أن جورجيا قامت صراحة بمناورات عسكرية على مشارف تسخينفالي، عاصمة أوسيتيا الجنوبية.
 
وخلص البيان إلى القول إن وزارة الخارجية الروسية تدعو الطرفين إلى ضبط النفس إلى أقصى حد.

وأعلنت حكومة أوسيتيا الجنوبية السبت أن ستة أشخاص قتلوا، ثلاثة منهم من عناصر الأمن، وجرح سبعة آخرون الجمعة برصاص أطلق من مواقع جورجية. في حين أكدت تبليسي أن الأوسيتيين بادروا بإطلاق النار.
 
وأمر رئيس وزراء أوسيتيا الجنوبية السبت بإجلاء النساء والأطفال والمسنين من عاصمة أوسيتيا ومحيطها "لضمان أمن السكان"، كما جاء على موقع الإنترنت لدائرة إعلام الانفصاليين.
 
من جانب آخر أعلنت وزارة داخلية أوسيتيا الجنوبية الأحد أن الجورجيين أطلقوا الرصاص على ثلاث بلدات في الأراضي الانفصالية ليل السبت الأحد دون سقوط ضحايا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة