سول تؤكد أن الريبة بين واشنطن وبيونغ يانغ تعطل "السداسية"   
الأربعاء 1426/4/24 هـ - الموافق 1/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:44 (مكة المكرمة)، 14:44 (غرينتش)

مون: واشنطن وبيونغ يانغ لاتزالان منقسمتين
أعلنت كوريا الجنوبية اليوم الأربعاء أن انعدام الثقة بين واشنطن وبيونغ يانغ يعرقل جهود إحياء المحادثات المتعلقة ببرنامج كوريا الشمالية النووي رغم عقد اجتماع نادر بين مسؤولي البلدين في الآونة الأخيرة.

وقال وزير الخارجية الكوري الجنوبي بان كي مون في مؤتمر صحفي أن بيونغ يانغ وواشنطن مازالتا منقسمتين حتى رغم الاجتماع المباشر الذي عقده الجانبان بالأمم المتحدة الشهر الماضي.

وأضاف خلال لقاء صحفي أسبوعي أنه رغم من الجهود الرامية لتبديد مشاعر الريبة بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية فإن الوضع لم يتطور بطريقة إيجابية.

ومضى يقول إن تصريحات الرئيس الأميركي جورج بوش أمس عن أنه مازالت هناك خيارات دبلوماسية لإقناع بيونغ يانغ بالتخلي عن طموحها النووي كانت عاملا مساعدا.

وكان بوش قال للصحفيين في واشنطن "إما الخيار الدبلوماسي أوالعسكري, وأنا أفضل النهج الدبلوماسي".

ويقول مسؤولون أميركيون إن صبرهم بدأ ينفد إزاء بيونغ يانغ التي تقاطع منذ نحو عام محادثات سداسية الأطراف تهدف إلى القضاء على برنامجها للأسلحة النووية.

وكانت كوريا الشمالية اعترفت في فبراير/شباط الماضي بامتلاكها أسلحة نووية. ومع المخاوف من احتمال أن تجري بيونغ يانغ قريبا تجربة نووية زادت الدوافع لاستئناف المحادثات السداسية التي تضم الكوريتين والصين واليابان وروسيا والولايات المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة