القضاء الموريتاني يبرئ 21 إسلاميا   
الأربعاء 1428/5/20 هـ - الموافق 6/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:36 (مكة المكرمة)، 21:36 (غرينتش)
أقرباء الإسلاميين تجمعوا أمام المحكمة (الجزيرة نت-أرشيف)

أفاد مراسل الجزيرة في موريتانيا بأن المحكمة الجنائية في نواكشوط برأت مساء الثلاثاء 21 إسلاميا من أصل 25 من تهمة "الانتماء إلى منظمات غير مصرح لها بالعمل".
 
وقال رئيس المحكمة مولاي أحمد إن "المحكمة لم تعثر على ما يدين المتهمين أو ما يثبت تورطهم في أنشطة تخل بأمن الدولة أو الارتباط  بجماعات أصولية مسلحة".
 
ولكن المحكمة حكمت على الناشط الإسلامي الخديم بن السمان بالسجن سنتين نافذتين مع غرامة مالية قدرها 295 يورو.
 
وأدانت المحكمة السمان بحيازة أسلحة غير مرخصة ووثائق مزيفة، وكان بعض المتهمين وبينهم أكثر من عشرة أئمة ومدرسين دينيين قد اتهموا بتلقي تدريب من تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي الذي كان يعرف باسم الجماعة السلفية للدعوة والقتال.
 
وفي 28 مايو/أيار طلب المدعي عقوبات بالسجن بحق عشرين متهما وتبرئة خمسة.
 
وكان هؤلاء النشطاء يحاكمون بتهمة "المساس بأمن الدولة وتشكيل منظمات لا يقرها القانون وغير مرخصة".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة