فيضانات باكستان تطال سبعة ملايين   
السبت 1432/10/20 هـ - الموافق 17/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 19:47 (مكة المكرمة)، 16:47 (غرينتش)

باكستان لم تتعاف بعد من الفيضانات التي اجتاحت إقليم السند العام الماضي (الفرنسية)

ذكرت الحكومة الباكستانية اليوم السبت أن عدد الأشخاص الذين تضرروا في الفيضانات الأخيرة التي اجتاحت باكستان ارتفع إلى أكثر من سبعة ملايين شخص، وبلغت حصيلة القتلى342 شخصا، بينما بلغ عدد المصابين 633 مصابا، في وقت تسعى فيه السلطات جاهدة لتقديم مواد إغاثة، وإجلاء المتضررين.

وذكرت الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث في بيان أن أكثر من سبعة ملايين شخص تضرروا بسبب الفيضانات، التي تسببت بغمر أكثر من 2.4 مليون هكتار من الأراضي، وإلحاق أضرار بأكثر من 500 ألف منزل.

وقال مراسل الجزيرة في باكستان إن ستة أشخاص توفوا اليوم، نتيجة إصابتهم بحمى الضنك.

وارتفعت حصيلة القتلى في الحوادث والفيضانات المتعلقة بالأمطار إلى 342 شخصا، وبلغ عدد المصابين 633 وفقا لبيان الهيئة.

وتنسق الأمم المتحدة مع باكستان لتقديم مواد إغاثة طارئة، فيما حذرت هيئات الإغاثة من تفشي أمراض تنقلها المياه.

وكانت الفيضانات الناجمة عن أمطار موسمية غزيرة بدأت في نهاية أغسطس/آب الماضي قد أغرقت مناطق واسعة من إقليم السند جنوب البلاد.

ووقعت الكارثة الجديدة فيما كان السكان في إقليم السند يكافحون للتعافي من فيضانات عام 2010، التي تسببت في نزوح 18 مليون شخص، ومقتل حوالي  ألفين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة