اليابان تجدد دعمها اللوجستي في الحرب على طالبان والقاعده   
السبت 1423/8/13 هـ - الموافق 19/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

يابانيون يلوحون بالأعلام أثناء وداع كاسحة ألغام ستلتحق بسفن يابانية في المحيط الهندي لتقديم الدعم اللوجستي في الحرب التي تقودها أميركا في أفغانستان

ذكر تقرير محلي في اليابان السبت, ان الحكومه جددت دعمها الوجستي للقوات الامريكية الموجوده في افغانستان والتي تشن الحرب عتى قوات طالبان والقاعده. وجاء هذا التجديد لاعطاء القوات الامريكيه القدره على شن حرب ثانيه على العراق.

ويذكر ان الدستور الياباني بعد الحرب العالميه الثانيه منع الجيش الياباني من المشاركه في أي عمليات عسكريه خارج الحدود. الا ان القانون الذي تم تمريره في اكتوبر من العام 2001 , بعد احداث الحادي عشر من سبتمبر , سمح للجيش المشاركه في عمليات دعم القوات الامريكيه بالوقود والامدادات وذلك لمده 6 شهور فقط.

وذكرت وكاله كيوتو للاخبارنقلا عن مصادر حكوميه انه تم تجديد مشاركه القوات اليابانيه في الامدادات لمده 6 شهور اخرى لتمكين القوات الامريكيه من شن الحرب على الجبه العراقيه. وذلك بناءً على طلب مقدم من واشنطن. تشمل هذه الامدادات نقل الوقود والمؤن للقوات الامريكيه في المحيط الهندي و بحر العرب.

ونشرت صحيفه اساهي اليابانيه الواسعه الانتشار هذا التقرير ايضاً الا ان مصادر حكوميه وعسكريه رفضت التعليق عليه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة