كوبا توقف التعامل بالدولار على أراضيها   
الأربعاء 1425/9/14 هـ - الموافق 27/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 12:49 (مكة المكرمة)، 9:49 (غرينتش)

كاسترو ظهر لأول مرة على التلفزيون منذ إجرائه عملية جراحية الأربعاء الماضي (الفرنسية)
أعلنت الحكومة الكوبية أن المعاملات التجارية بالدولار في الجزيرة سوف تتوقف اعتبارا من الثامن من الشهر المقبل، بسبب ما وصفتها بالإجراءات المعادية التي تتخذها واشنطن ضد الودائع والممتلكات بهذه العملة في كوبا.

وتلا كارلوس فلنشياغو السكرتير الخاص للرئيس فيدل كاسترو بيانا للبنك المركزي الكوبي عبر التلفزيون بوجود كاسترو نفسه أعلن فيه أن كوبا ستتعامل بعملتها المحلية البيزو بدل الدولار على جميع أراضيها اعتبارا من التاريخ المذكور، وندد بما سماها مؤامرات الإمبراطورية الأميركية ضد هافانا عبر الحظر الاقتصادي والسياسي الذي تفرضه واشنطن منذ أكثر من 40 عاما.

ويعتقد أن هذا القرار جاء ردا على قرار البنك الاحتياطي الفدرالي الأميركي في مايو/ أيار الماضي بتغريم أحد البنوك السويسرية مبلغ مائة مليون دولار لتحويله مبالغ بالدولار إلى كوبا وليبيا وإيران ويوغسلافيا في انتهاك للعقوبات الأميركية على هذه الدول.

تجدر الإشارة إلى أن كوبا أعادت التعامل بالدولار الذي ظل ممنوعا لأكثر من أربعة عقود عام 1993 إثر انهيار الاقتصاد الكوبي بعد تفتت الكتلة الشيوعية.

وكان ظهور كاسترو على شاشة التلفزيون الأول منذ العملية الجراحية التي أجريت له في ركبته إثر سقوطه الأربعاء الماضي.

وظهر كاسترو جالسا وراء مكتب وبدا بصحة جيدة ولكن تعذر رؤية رجله اليسرى التي أجريت فيها العملية وظهرت فقط يده وهي لا تزال مربوطة. وكان كاسترو (78 عاما) يشارك في برنامج "طاولة مستديرة" عبر التلفزيون الكوبي وكذلك الإذاعة الكوبية.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة