بلير يؤكد فوز حكومته في حال الاستفتاء على اليورو   
الجمعة 1422/3/3 هـ - الموافق 25/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بلير في أول يوم للحملة الانتخابية (أرشيف)
قال رئيس الوزراء البريطاني توني بلير إن بإمكان حكومته الفوز في حال إجراء استفتاء على الانضمام إلى العملة الأوروبية الموحدة "اليورو" إذا فازت في الانتخابات العامة المقبلة، في حين أكدت رئيسة الوزراء السابقة مارغريت تاتشر معارضتها لهذه الخطوة.

فقد أكد رئيس الوزراء البريطاني العمالي في مقابلة صحفية أنه قادر على إقناع الناخبين البريطانيين بمزايا اليورو عن طريق إدارة النقاش على هذا الموضوع بصورة جيدة، والحديث عن جدواه الاقتصادية والسياسية لبريطانيا.

وقال بلير الذي يواجه حملة قوية ضد مشروعه الرامي للانضمام إلى اليورو إنه سيستمر بقوة في عرض القضية من أجل مشاركة بلاده بحيوية في الاتحاد الأوروبي.

ويؤيد رئيس الوزراء البريطاني الانضمام إلى العملة الأوروبية الموحدة ويرغب في طرح ذلك على الشعب البريطاني في استفتاء عام إذا فاز حزبه في انتخابات الشهر المقبل.

وتشير استطلاعات للرأي العام في بريطانيا إلى أن غالبية البريطانيين يريدون الإبقاء على الجنيه الإسترليني وعدم الانضمام إلى اليورو، في حين يعتقد 28% بأن مجرد البقاء داخل الاتحاد الأوروبي فكرة جيدة في حد ذاتها.

ويرى مراقبون أن بلير يحرص في الآونة الأخيرة على استعادة المبادرة بشأن قضية أوروبا الحساسة بعد أن احتل زعيم حزب المحافظين ويليام هيغ المعارض عناوين الصحف هذا الأسبوع وهو يقوم بحملته الانتخابية إلى جوار رئيسة الوزراء السابقة مارغريت تاتشر.

مارغريت تاتشر
وأكدت تاتشر التي أعلنت خوضها الانتخابات المقبلة أنها تعارض بشدة تنازل بريطانيا عن الجنيه الإسترليني واستخدام العملة الأوروبية بديلا عنه.

وأعلنت في إحدى حملاتها الانتخابية أن حزب المحافظين إذا كسب الانتخابات المقبلة سيعمل على إعادة التفاوض مع الاتحاد الأوروبي بشأن اتفاقات تتعلق بالزراعة والصيد. وشجبت تاتشر سياسة بلير المتعلقة بأوروبا ووصفتها بأنها مدمرة، وقالت بهذا الصدد "إن فكرة ابتلاع أوروبا لنا فكرة بغيضة بالنسبة لي وسأحاربها ما دمت حية".

من جهة ثانية أظهرت نتائج استطلاعات أجراها معهد غالوب للبحوث أن حزب العمال البريطاني سيضاعف من عدد مقاعده في مجلس العموم البريطاني لتصل إلى 335 مقعدا من جملة 659، في حين يتراجع حزب المحافظين إلى 82 مقعدا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة