لبنانيون فارون إلى إسرائيل يعودون لبلادهم   
الخميس 1424/7/22 هـ - الموافق 18/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات الأمم المتحدة تنقل اللبنانيين إلى بلادهم (أرشيف)
عاد العشرات من اللبنانيين الذين فروا إلى إسرائيل بعد انتهاء احتلالها لجنوب لبنان وانسحاب قواتها في مايو/ أيار 2000 إلى بلادهم اليوم.

وذكرت مصادر أمنية أن القوة المؤقتة للأمم المتحدة في لبنان (فينول) نقلت اللبنانيين على متن سياراتها عبر الحدود في الناقورة وسلمتهم لأول مركز أمن للجيش اللبناني في القطاع.

وقال مسؤولون أمنيون إنه تم احتجاز تسعة من الذين وصلوا للاستجواب إذ يعتقد بأنهم كانوا يشغلون مناصب عليا في جيش لبنان الجنوبي الذي كان يساند إسرائيل خلال فترة احتلالها للجنوب التي استمرت نحو عقدين.

وكان نحو ستة آلاف لبناني قد فروا من البلاد خوفا من أعمال انتقامية أو قضائية بعد أن سيطر مقاتلو حزب الله على الشريط الحدودي اللبناني إثر انسحاب القوات الإسرائيلية من لبنان بسبب ضربات الحزب.

وعاد ما يقارب نصف عدد الفارين بعد أن شجعهم إصدار الأحكام المخففة من قبل المحاكم اللبنانية بحق أفراد في جيش لبنان الجنوبي عادوا في أوقات سابقة إلى لبنان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة