ظهور صور الجيل الثاني من نظارة غوغل   
الأربعاء 1437/3/20 هـ - الموافق 30/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:19 (مكة المكرمة)، 11:19 (غرينتش)

احتلت نظارة غوغل عند ظهورها أول مرة في 2012 العناوين الرئيسية في كثير من المواقع التقنية وتوقع لها كثيرون مستقبلا مميزا، لكن عوائق عديدة دفعت الشركة إلى الإعلان بشكل مفاجئ في مطلع العام 2015 أنها ستوقف إنتاج هذه النظارة، لكن -على غير المتوقع- نشرت هيئة الاتصالات الاتحادية الأميركية مؤخرا صورا للجيل الثاني من نظارة غوغل.

وتتبع هيئة الاتصالات الاتحادية للحكومة الأميركية، وهي المسؤولة عن مراجعة والموافقة على الإلكترونيات الشخصية، مثل الهواتف والأجهزة القابلة للارتداء، وقد كشفت الهيئة عن صور للتصميم الخارجي للنظارة وصور تظهر الدوائر الداخلية، إلى جانب دليل استخدام مبسط.

وتظهر الوثائق أن الجيل الثاني من نظارة غوغل يتم تطويره تحت اسم "مشروع أورا"، لكن يتوقع أن تستخدم الشركة اسم "غلاس" عند طرح المنتج بصيغته النهائية.

وبحسب تقارير عديدة، فإن هذه النظارة ستكون موجهة للمؤسسات والأعمال بشكل خاص ولن تطرح -مبدئيا- كمنتج لعموم المستخدمين، وأنها ستطرح تحت اسم "إصدارة الشركة" (إنتربرايز إديشن).

وتوضح الصور والوثائق أن الجيل الثاني من هذه النظارة حمل مجموعة كبيرة من التحسينات على مستوى التصميم، حيث أصبحت النظارة قابلة للطي مثل النظارات التقليدية، مع دعم لشبكات واي فاي بترددات تصل إلى خمسة غيغاهيرتزات، كما حسنت الشركة جودة الكاميرا والبطارية بالإضافة إلى تضمين النظارة معالجا محسنا من شركة إنتل.

وتفيد تقارير من صحيفة وول ستريت جورنال وغيرها من المواقع الإلكترونية بأن الجيل الجديد سيكون مقاوما للماء، كما سيتضمن مجالا أوسع للرؤية بسبب استخدام موشور (عدسة) أكبر من المستخدمة في الجيل السابق.

الجيل الثاني من النظارة سيأتي بمواصفات أعلى سواء من حيث جودة الكاميرا أو سرعة المعالج (هيئة الاتصالات الاتحادية/غوغل)

وذكر موقع "9 تو 5 غوغل" أن غوغل أرسلت بالفعل مئات القطع من الجيل الجديد إلى شركائها بعد تثبيت التطبيقات المناسبة لمجال عملهم من أجل تجربة النظارة والتأكد من عمل جميع التقنيات بشكل سليم، وذلك على الرغم من أن الشركة لم تعلق حتى الآن على الصور المنشورة، كما لم تتحدث عن مواصفات النظارة.

وتتطابق الصور والمواصفات المذكورة في التقارير تقريبا مع براءات الاختراع التي حصلت عليها غوغل في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي والتي وصفت الجيل الثاني من النظارة بأنه يوضع على أذن واحدة فقط مع وجود حزام بسيط يلف على الرأس من الخلف لتثبيت النظارة، وهذا الحزام قادر على تعيين موضعه ليتلاءم تماما مع رأس وأذن المستخدم.

يذكر أن غوغل طرحت -ولفترة محدودة- الجيل الأول من هذه النظارة للبيع في مارس/آذار 2013 تحت اسم "نظارة المستكشف" مقابل 1500 دولار، ثم طرحتها للعموم في العام التالي بنفس السعر.

واستقبلت النظارة -على الرغم من وصفها بأنها سبقت عصرها- بانتقاد واسع بسبب سعرها المرتفع، إلى جانب وصفها بأنها "تطفلية"، لخشية الكثيرين أن يتم تصويرهم أو تسجيلهم من دون علمهم أو إذن منهم، فأوقفت الشركة بيعها في 2015.

وقد أعلن فريق تطوير النظارة في ذلك الوقت في منشور على موقع "غوغل بلس" أنه تمت "ترقيته" من أرضيات الاختبار إلى أن يصبح فريقا متكاملا في غوغل، وقال إنه سعيد كونه سينتقل من المفهوم إلى الواقع، وأن الناس سيبدؤون برؤية النسخ المستقبلية من النظارة عندما تكون جاهزة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة