مانشيني: مانشستر يونايتد يرهب الخصوم   
الاثنين 27/5/1434 هـ - الموافق 8/4/2013 م (آخر تحديث) الساعة 13:53 (مكة المكرمة)، 10:53 (غرينتش)
هيبة أليكس فيرغسون تصعب مهام الخصوم (الفرنسية)
من المرجح أن يخسر مانشستر سيتي بقيادة روبرتو مانشيني لقبه في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لصالح غريمه في المدينة مانشستر يونايتد، لكن المدرب الإيطالي مانشيني الذي يوصف بالعناد سيدفع بكل أسلحته أمام منافسه في مباراة القمة المقررة بينهما في وقت لاحق اليوم الاثنين.

وأفاد مانشيني لدى لقائه وسائل إعلام بريطانية بأن يونايتد نجح في توسيع الفارق في الصدارة عن أقرب مطارديه إلى 15 نقطة كاملة قبل ثماني مباريات من نهاية الموسم، لأن المنافسين ينزلون المباريات أمام فريق المدرب أليكس فيرغسون وهم يتوقعون الهزيمة.
 
وقال مانشيني "الجميع لا يقدم العروض المأمولة أمام يونايتد لأنهم يلعبون بخوف، كل فريق يواجه يونايتد يلعب بضعف شديد ويعتقدون أنها مباراة صعبة وأنهم لا يستطيعون التغلب عليه، وهذا أمر غير صحيح. إذا لعبت بقوة أمام يونايتد فإنك يمكنك هزيمتهم".
 
المنافسون ينزلون المباريات أمام فريق المدرب أليكس فيرغسون وهم يتوقعون الهزيمة
وتحسر مانشيني (48 عاما) على افتقار الفريق لتعاقدات قوية هذا الموسم الذي قد ينهيه سيتي في المركز الثاني. وكان الفريق قد فاز بلقب الدوري الممتاز في الموسم الماضي لأول مرة منذ 1968 بفضل الاستثمارات والدعم السخي من الإمارات العربية.

وودع سيتي دوري أبطال أوروبا من دور المجموعات أيضا بعدما أخفق اللاعبون الجدد في ترك بصمة مثل جاك رودويل وسكوت سينكلير، وقال مدرب سيتي "كان من المحتمل أن نكون في الصدارة وربما أيضا في دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا إذا كنا قد تعاقدنا مع لاعبين أفضل".
 
وأضاف "كان لدينا فرصة للتعاقد مع ثلاثة أو أربعة لاعبين كان بمقدورهم تحسين حظوظ الفريق لكن الأمر انتهى الآن".
 
وكان سيتي قد سعى للتعاقد مع اللاعب الهولندي فان بيرسي الذي فضل الانتقال إلى يونايتد حينما ترك أرسنال في أغسطس/آب، وسجل اللاعب الهولندي 19 هدفا في الدوري ويلعب دورا محوريا في تشكيلة السير أليكس فيرغسون الذي سيستضيف سيتي الساعة 19:00 بتوقيت غرينتش.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة