الإكثار من اللحوم المصنعة يزيد خطر سرطان المعدة   
الجمعة 1427/7/9 هـ - الموافق 4/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:36 (مكة المكرمة)، 21:36 (غرينتش)

أفادت دراسة طبية بأن الإكثار من تناول وجبات اللحوم المصنعة أو المعالجة بكثرة مثل لحم الخنزير المقدد والسجق ولحم الخنزير المدخن يزيد احتمال الإصابة بسرطان المعدة.

وقال باحثون من معهد كارولينسكا إن مراجعة 15 دراسة أظهرت زيادة تتراوح بين 15 و38% في احتمالات الإصابة بسرطان المعدة إذا زاد استهلاك اللحوم المصنعة بمقدار ثلاثين غراما يوميا.

وذكروا أن سرطان المعدة يشكل نحو 10% من إجمالي الوفيات الناتجة عن السرطان.

وقارن البحث الذي نشر في دورية المعهد القومي للسرطان دراسات شملت حالات 4704 مرضى بين عامي 1966 و2006، وتبين من النتائج أن هناك ارتباطا بين الاستهلاك المتزايد لمنتجات اللحوم المصنعة وبين سرطان المعدة.

وأشار فريق البحث إلى أن اللحوم المصنعة عادة ما تكون مملحة أو مدخنة أو معالجة بإضافة حامض النتريك لها لتمديد فترة صلاحيتها، مما قد يجعلها متصلة بتزايد احتمالات الإصابة بسرطان المعدة وهو رابع أكثر أنواع السرطانات شيوعا.

وأعرب عن أمله في أن توضح دراسات تالية التفاعل بين استهلاك اللحوم المصنعة وعوامل أخرى مثل العوامل الخاصة بالغذاء وآثار البكتريا المختلفة في حدوث الإصابة بسرطان المعدة. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة