اختتام اجتماع سعودي يمني بالرياض   
الأحد 14/3/1431 هـ - الموافق 28/2/2010 م (آخر تحديث) الساعة 17:24 (مكة المكرمة)، 14:24 (غرينتش)
مجلس التنسيق السعودي اليمني عقد برئاسة ولي العهد السعودي سلطان بن عبد العزيز (الفرنسية-أرشيف)
حثت المملكة العربية السعودية واليمن اليوم الأحد إيران على مواصلة الحوار مع المجتمع الدولي لحل أزمة ملفها النووي بالطرق السلمية.
 
وجدد الجانبان في ختام اجتماع مشترك بينهما دام يومين "تأكيدهما والتزامهما بالمبادئ التي أعلنها مجلس التعاون الخليجي وأحكام القانون الدولي المعروفة المتمثلة في احترام الشرعية الدولية وحل النزاعات بالطرق السلمية".
 
جاء ذلك في بيان مشترك صدر عن الدورة الـ19 لمجلس التنسيق السعودي اليمني الذي عقد في الرياض برئاسة ولي العهد الأمير سلطان بن عبد العزيز ورئيس الوزاء اليمني علي محمد مجور.
 
وأكد الطرفان حرصهما على أهمية التوصل إلى حل سلمي وحث إيران على مواصلة الحوار مع المجتمع الدولي، مشددين على أهمية التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
 
كما شددا على حق دول المنطقة في الاستخدام السلمي للطاقة النووية وفق معايير وإجراءات الوكالة الذرية، وأيدا الجهود الرامية إلى جعل منطقة الشرق الأوسط خالية من أسلحة الدمار الشامل بما في ذلك الأسلحة النووية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة