البرازيل مستعدة للمونديال القادم   
الأربعاء 1431/8/2 هـ - الموافق 14/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 14:27 (مكة المكرمة)، 11:27 (غرينتش)

الرئيس البرازيلي (يسار) زار جنوب أفريقيا للترويج لاستضافة مونديال 2014 (رويترز)

نفى الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا وجود تأخير في أعمال البناء أو الترميم لتوفير البنية التحتية لاستضافة مونديال 2014.

وقال لولا دا سيلفا "عدت من كأس العالم في جنوب أفريقيا وقد بدأت الانتقادات: أين المطارات البرازيلية؟ وأين الملاعب؟ وأين شبكات القطار؟ كما لو كنا مجموعة غير قادرين على تنفيذ الأمور أو تحديد الأولويات".

وكان الرئيس البرازيلي يتحدث في احتفال حول مشروع القطار السريع بين مدينتي ريو دي جانيرو وساو باولو.

وشارك لولا دا سيلفا في جنوب أفريقيا بالترويج لكأس العالم المقبلة التي ستحتضنها بلاده عام 2014، وضم الوفد البرازيلي أيضا المدرب الشهير كارلوس ألبرتو باريرا الفائز باللقب لاعبا ومدربا، وعددا من النجوم السابقين مثل روماريو وكافو الفائزين بمونديال 1994 بالولايات المتحدة.

في الوقت نفسه, اعترف لولا دا سيلفا بأن "الاقتصاد البرازيلي لم يكن طوال الـ25 عاما مستعدا للوصول إلى ما نحن عليه الآن" لكنه أكد "سيتوفر لدينا في هذا البلد نظام متكامل للمواصلات وطرقات جيدة، ووسائل جيدة للمواصلات العامة كالقطارات والسفن، وهذا ليس وعدا لأنه يجري العمل بها حاليا".

ووافق الفيفا حتى الآن على ست من المدن الـ12 التي ستستضيف مباريات مونديال 2014، ورفض ملعب مورومبي في ساو باولو المدينة الأكبر في البرازيل لعدم تأمين الضمانات المالية لإعادة تجديده، كما تحدث الفيفا عن التأخير في أعمال تجديد ملعب ماراكانا الشهير في ريو دي جانيرو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة