النمسا تعيد لمصر صورة أول بردية لتصنيف المكتبات   
الثلاثاء 1424/11/15 هـ - الموافق 6/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعادت النمسا إلى مكتبة الإسكندرية "صورة عن أول بردية معروفة حتى الآن في تصنيف المكتبات لليوناني كليماخوس, أبو المكتبات" وذلك بعد أكثر من عامين من المراسلات بين الطرفين.

وأوضح مدير مركز المخطوطات في مكتبة الإسكندرية يوسف زيدان اليوم الثلاثاء أن هذه البردية يتجاوز عمرها 2200 عام وكان اليوناني قد وضعها بعد إنشاء مكتبة الإسكندرية القديمة بين 300 و250 عاما قبل الميلاد والتي استمرت حتى 300 عام بعد الميلاد.

وأضاف المدير أن البردية التي عثر عليها بين دفات الكتان المحيط بمومياء مؤلفها قبل عشرات الأعوام يبلغ طولها 72 سنتيمترا بعرض 17 سنتيمترا وكتبت باللغة اليونانية القديمة.

وقال المسؤول بالمكتبة إن هذه البردية تعتبر من الدلائل المحددة المعروفة عن وجود المكتبة والنظام القائم فيها, مشيرا إلى أنها ربما تعتبر أول عملية فهرسة في التاريخ حتى الآن.

وأفاد بأن المكتبة وضعت برنامجا يستخدم تقنية عالية لتصفح البردية على الحاسوب رغم الصعوبات الكثيرة الناجمة عن سوء حالة النص الأصلي.

وقال زيدان إن "عالمين أميركيين يترجمان نصها اليوناني القديم إلى الإنجليزية ونحن بانتظار الانتهاء من هذا العمل لترجمتها ووضعها ضمن ست لغات، بينها العربية في خدمة زوار المكتبة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة