الحكم الإنجليزي بول يعطي ثلاثة إنذارات للاعب كرواتي   
الجمعة 26/5/1427 هـ - الموافق 23/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 21:09 (مكة المكرمة)، 18:09 (غرينتش)

غراهام بول وقع في خطأ فادح خلال مباراة كرواتيا وأستراليا أمس (رويترز)

توالت الانتقادات على الحكم الدولي الإنجليزي غراهام بول بعد وقوعه في خطأ جسيم بإبراز ثلاث بطاقات صفراء للاعب الكرواتي جوزيب سيمونيتش قبل أن يطرده في اللحظات الأخيرة لمباراة بلاده ضد أستراليا التي جرت أمس الخميس ضمن المجموعة السادسة لمونديال ألمانيا.

وأعلن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جوزيف بلاتر اليوم الجمعة أنه لا يفهم لماذا نسي الحكم طرد المدافع  الكرواتي عندما استحق الإنذار الثاني خلال المباراة التي جرت في مدينة شتوتغارت في الجولة الثالثة للدور الأول من المونديال الذي يستمر حتى 9 يوليو/تموز المقبل.

وخلال مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الألمانية برلين قال بلاتر إنه فوجئ بما حدث خاصة أن الحكم يتصل مع مساعديه الثلاثة عبر جهاز لاسلكي بالأذن، ومع ذلك لم يتدخل أي منهم لتصحيح الخطأ، واصفا الأمر بأنه "غير مفهوم".

وأوضح بلاتر أن الحادث سيدرس من قبل اللجنة التحكيمية التي تجتمع على كل حال  بعد كل مباراة لاستعراض أداء الحكام، رافضا بالتالي الحديث عن مستقبل بول الذي أشاد بأدائه في المونديال حتى الآن.

من جهته، أكد مدير الاتصال في الفيفا ماركوس تسيغلر أنه رغم هذه الواقعة التي تعد الأولى في تاريخ المونديال، فإن الفيفا لم يتلق "أي احتجاج من قبل أستراليا أو كرواتيا"، علما بأن هذا التعادل كفل لأستراليا التي تضررت من هذه الواقعة التأهل إلى الدور الثاني لكأس العالم لأول مرة في تاريخها.

جدير بالذكر أن الحكم الإنجليزي أنذر اللاعب الكرواتي للمرة الأولى في الدقيقة 62 ثم أخرج له بطاقة صفراء أخرى في الدقيقة 90 وثالثة في الدقيقة 93 أي الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة