هانوي تتمسك بجزر سبراتلي وترفض مطالب الصين   
السبت 1421/11/18 هـ - الموافق 10/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

  
أكدت فيتنام سيادتها على جزر سبراتلي المتنازع عليها مع الصين ورفضت أي تسوية بشأنها. وقالت إنها تعتزم تشكيل حكومة محلية لإدارة شؤون الجزر، وإقامة خط اتصالات جديد لتأمين سرعة الاتصال بين هانوي وتلك الجزر.

وتتزامن التصريحات الفيتنامية مع زيارة وزير الدفاع الصيني شي هاتيان للعاصمة الفيتنامية هانوي لبحث هذه القضية.

وقد عقد قادة سلاح البحرية وأمن الحدود ومسؤولون بالحكومة في فيتنام اجتماعا لبحث سبل الدفاع عن الجزر أثناء زيارة الوزير الصيني، في حين نظمت اللجنة المركزية بالحزب الشيوعي الحاكم اجتماعا آخر لقيادات إدارة الجزر غير المأهولة بالسكان.

واعتبر مراقبون أن التحركات الفيتنامية رسالة قوية موجهة للصين من أجل إقناعها بالكف عن المطالبة بتلك الجزر.

وقالت صحيفة سايغون غيافونغ الفيتنامية الرسمية إن هانوي تسعى لتسوية هذه القضية بالطرق السلمية، "غير أنها مستعدة للدفاع عن سيادتها على كل متر من هذه الجزر". وأشارت إلى أن العام الماضي شهد نحو 300 "انتهاك" للمنطقة الخاضعة لسيطرة هانوي، غير أنه لم تقع أي "صدامات مسلحة".

وأضافت الصحيفة أن الانتهاكات التي اكتشفتها البحرية الفيتنامية شملت عملية صيد غير شرعية للأسماك، وعمليات تنقيب عن البترول وموارد طبيعية أخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة