تقليل الأكل يقي من الإصابة بسرطان الأمعاء   
السبت 1423/2/15 هـ - الموافق 27/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ينصح العلماء بأن تقليل كمية الطعام تقي من سرطان الأمعاء، إذ أظهرت الدراسات الأولية التي أجريت على الفئران أن الكميات القليلة من الطعام أو الوجبات الصغيرة من الأطعمة الصحية تمثل أفضل طريقة لحماية الأمعاء من السرطان.

فقد اكتشف الباحثون في معهد السرطان الوطني الأميركي أن ظهور بروز نسيجية في القولون -وهي الحالة المرضية التي تسبق السرطان- كان أقل بنسبة 60% عند الفئران المعرضة للسرطان التي تم إطعامها غذاء محدود السعرات أو غذاء غنيا بزيت الزيتون والخضراوات والفواكه مقارنة بالفئران التي تغذت على طعامها العادي.

وقال هؤلاء في دراستهم التي عرضوها في الاجتماع السنوي لجمعية الفسيولوجيا الأميركية إنه ينبغي على الأشخاص الذين يرغبون في تقليل مخاطر إصابتهم بسرطان الأمعاء والقولون عدم الإفراط في الأكل وتناول الأطعمة الصحية الغنية بالخضراوات والفواكه والأحماض الدهنية المفيدة.

وكانت دراسات كثيرة أظهرت أن تقليل عدد السعرات الحرارية اليومية يساعد في ضمان حياة صحية طويلة, وأن الوجبات الغنية بالخضراوات والفواكه والزيوت المفيدة تساعد في الوقاية من أنواع كثيرة من الأمراض والاضطرابات.

وقام الباحثون في دراستهم بإنتاج مجموعات من الفئران التي تملك مورثا جينيا يجعلها حساسة للإصابة بسرطان الأمعاء, وفحص ظهور البروز السرطانية في أمعائها بعد إطعامها أحد خمسة أنواع من الأغذية, إما غذاء عاديا لوحده أو مع رياضة متوسطة الشدة, أو غذاء عالي الدسم, أو غذاء محدود السعرات, أو غذاء غنيا بالخضراوات والفواكه وزيت الزيتون.

ولاحظ هؤلاء وجود بروز سرطانية أقل بنسبة 40% في الأمعاء والقولون عند الفئران التي تغذت على زيت الزيتون والفواكه والخضراوات مقارنة بمن تغذت على الطعام العادي, في حين قلت بنسبة أكثر وصلت إلى 60% عند الحيوانات التي تناولت الغذاء المحدود السعرات.

وأشار الباحثون في الدراسة التي سجلها مؤتمر البيولوجيا التجريبية الذي عقد في نيو أورليانز مؤخرا إلى أن الغذاء العادي المصحوب برياضة متوسطة قلل أيضا نمو البروز السرطانية ولكن بنسبة بسيطة, في حين أصيبت الفئران التي تغذت على الأطعمة الدسمة بأكبر نمو سرطاني.

وقال الباحثون إن ما ينطبق على الفئران قد ينطبق على البشر بسبب التشابه الفسيولوجي بينهما ولكن بآليات مختلفة, إذ تغير الأغذية القليلة السعرات والغنية بالنباتات من مستويات الهرمونات الجسمية التي تؤثر في نمو الأورام السرطانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة