قتيلان وستة جرحى بمفخخة في بغداد واشتباكات بالرمادي   
الجمعة 10/5/1426 هـ - الموافق 17/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:46 (مكة المكرمة)، 13:46 (غرينتش)

مفخخة طوز خورماتو أوقعت 11 جريحا عراقيا بينهم ثلاثة جنود (الفرنسية)

أفادت وكالة أسوشيتد برس بأن شخصين قتلا وجرح ستة آخرون في انفجار سيارة مفخخة قرب ناقلة محملة بالوقود على إحدى الطرق في منطقة الكمالية شرق بغداد.

وقال متحدث باسم الشرطة العراقية إن المفخخة كانت تستهدف دورية للجيش العراق، لكنها أخطأت هدفها.

لكن وكالة رويترز للأنباء تحدثت عن رواية أخرى للحادث، وقالت إن المفخخة استهدفت مصلين شيعة كانوا خارجين للتو من صلاة الجمعة في المنطقة نفسها، مما أدى إلى جرح أربعة أشخاص.

يأتي ذلك بعد ساعات من انفجار عبوة ناسفة في نفق التحرير وسط بغداد، دون أن توقع أي خسائر، بحسب مصدر في الشرطة العراقية.

وإلى الشمال من بغداد جرح 11 شخصا بينهم ثلاثة جنود عراقيين بانفجار سيارة مفخخة استهدف دورية للجيش العراقي وسط مدينة طوز خرماتو.

وفي الموصل قتل ضابط شرطة بانفجار عبوة ناسفة بإحدى طرق المدينة، كما جرح ضابطا شرطة في انفجار مماثل شرق بغداد في وقت متأخر من ليلة أمس.

وفي الرمادي دارت اشتباكات عنيفة بين مسلحين والقوات الأميركية في هذه المدينة الواقعة غرب بغداد. وقد خلت الشوارع من المارة في وقت سمع فيه إطلاق العيارات النارية والانفجارات خلال الاشتباكات التي استمرت منذ ليلة أمس لغاية صباح اليوم. ولم يعرف بعد حجم الإصابات البشرية والمادية من جراء هذه الاشتباكات.

عملية الرمح
أكثر من ألف جندي أميركي وعراقي يشاركون في عملية الرمح في محيط القائم (الفرنسية-أرشيف)
وتأتي هذه التطورات في وقت بدأ نحو ألف جندي من مشاة البحرية الأميركية (المارينز) وقوات عراقية عملية عسكرية أطلق عليها اسم (الرمح) في محيط مدينة القائم المحاذية لسوريا.

وقال متحدث عسكري أميركي إن العملية تهدف لاستئصال من سماهم المقاتلين الأجانب والمتمردين وإعاقة ما وصفها بأنظمة الدعم والمساندة في منطقة الكرابلة. وقال شهود عيان إن معارك قوية اندلعت في ساعات الليل بالمنطقة واستمرت في ساعات النهار.

وتتزامن هذه العملية مع مواصلة عشرات الآلاف من عناصر الشرطة والجيش العراقيين عمليتهم الأمنية المعروفة باسم البرق والتي أسفرت في الساعات الماضية عن اعتقال 25 من الأشخاص المشتبه فيهم جنوب بغداد.

وقال مصدر في الشرطة العراقية إن الاعتقالات جاءت بعد عملية دهم وتفتيش نفذتها قوة من الشرطة منتصف الليلة الماضية في أحياء الزعفرانية والدورة وحي العامل، مؤكدا أن من بين المعتقلين رئيس جماعة مسلحة يدعى أبو عمر الجحيشي المتهم بالوقوف وراء العديد من الهجمات.

مشورة يابانية
كويزومي دعا العراق للاستفادة من تجربة العلاقات اليابانية-الأميركية بعد الحرب العالمية الثانية (الفرنسية) 
وفي الشأن السياسي دعا رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي العراق إلى وضع إطار قانوني للديمقراطية, مقترحا أن يطبق مثال المصالحة بين اليابان والولايات المتحدة غداة الحرب العالمية الثانية.

وقال كويزومي للصحفيين إثر لقاء مع رئيس البرلمان العراقي حاجم الحسني الذي يزور طوكيو إن "الولايات المتحدة كانت في الماضي عدونا ونحن اليوم حلفاء"، معبرا عن أمله في أن يقضي العراق على ما سماه الإرهاب ويبني أمة يسودها الاستقرار والديمقراطية استنادا إلى هذه العقلية.

من جهته أكد الحسني أهمية أن يستفيد العراق من التجربة اليابانية في إعادة الأعمار بعد الحرب.

والتقى الحسني كويزومي في أول زيارة له إلى الخارج بعد انتخابات يناير/كانون الثاني الماضي, وذلك على هامش مؤتمر مخصص لموضوع الدستور العراقي تموله اليابان بمشاركة خبراء من بلدان آسيوية مسلمة.

ويخصص قسم من المؤتمر لمناقشة تجربة اليابان في وضع دستورها بعد هزيمتها في 1945 والاحتلال الأميركي الذي استمر حتى 1952.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة