استمرار المظاهرات بمصر والداخلية تتوعد   
الأحد 1434/11/11 هـ - الموافق 15/9/2013 م (آخر تحديث) الساعة 7:02 (مكة المكرمة)، 4:02 (غرينتش)
تواصلت المظاهرات في عدد من المحافظات المصرية ضمن اليوم الثاني لفعاليات الوفاء لدماء الشهداء"، وذلك في ذكرى مرور شهر على مجزرتي رابعة العدوية ونهضة مصر عندما فضت قوات الأمن اعتصام أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي بالقوة مخلفة آلاف القتلى والجرحى، في حين وجهت وزارة الداخلية المصرية تحذيرا جديدا للمتظاهرين بأنها ستتدخل بحزم مع أي خروج على القانون خلال المظاهرات.

ويعتزم تحالف أنصار الشرعية تنظيم وقفات احتجاجية في مترو الأنفاق اليوم لشل حركته، تصعيدا للعصيان المدني.

وقد خرج معارضو الانقلاب العسكري في مظاهرات ليلية كسرا لحظر التجول، فقد خرجت مظاهرة مناوئة للانقلاب في قرية "أم دينار" بالجيزة، رفع المتظاهرون خلالها شعار رابعة، وهتفوا لعودة الشرعية. كما شهدت منطقة ميدان الجيزة حيث مسجد الاستقامة الشهير مظاهرات حاشدة.

وقبل ذلك تظاهر عدد من أهالي مدينة نصر بالقاهرة عصر السبت ضمن اليوم الثاني لمظاهرات "الوفاء لدماء الشهداء"، وطالب المتظاهرون بعودة المسار الديمقراطي إلى مصر. كما شهدت أحياء المعادي وحلوان مظاهرات مماثلة.

وفي أسيوط بجنوب مصر خرجت مظاهرات ردد خلالها أنصار الشرعية هتافات تنتقد الانقلاب وتطالب بالقصاص ممن تسببوا في قتل المئات أثناء مجزرة فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة. وطافت المظاهرات في الشوارع الرئيسية للمدينة، وكان لافتا المشاركة النسائية في هذه المظاهرات.

وفي العريش بشمال سيناء خرج المئات في مظاهرات ليلية كسرا لحظر التجوال. وردد المتظاهرون هتافات معادية لحكم العسكر في مصر وحملوا شعارات رابعة العدوية وصورا للرئيس المعزول محمد مرسي، كما طالب المشاركون بإسلامية مصر ورفض علمانيتها. 

تكتيك المتظاهرين
وقال مراسل الجزيرة في القاهرة محمود حسين إن مظاهرات أخرى خرجت في محافظات الفيوم وبني سويف ومرسى مطروح ضمن فعاليات "الوفاء لدماء الشهداء"، وأوضح أن التحالف الوطني لدعم الشرعية اتبع تكتيكا جديدا في مظاهرات اليوم بجعلها غير متزامنة، حيث خرج بعضها من المساجد عقب صلاة العصر، وفي مناطق أخرى عقب صلاة المغرب، وأخرى عقب صلاة العشاء.

video

وشهد اليوم الأول لفعاليات "الوفاء لدماء الشهداء" الجمعة مظاهرات ومسيرات حاشدة في مختلف المحافظات، قتل فيها شخصان وأصيب 12 آخرون على الأقل في مواجهات نشبت في أربع محافظات، وفق مصادر طبية.

وكان مفاجئا توافد المتظاهرين على محيط رابعة الذي تطوقه قوات الجيش والشرطة بإحكام، مما دفع المشاركين للانصراف بعدما وضعوا شعار رابعة وصورا لضحايا فض الاعتصامين على الحواجز والأسلاك الشائكة التي تضعها قوات الأمن في محيط الميدان.

وهتف المتظاهرون "يسقط يسقط حكم العسكر"، في إشارة إلى الجيش الذي عزل مرسي يوم 3 يوليو/تموز الماضي بعد مظاهرات حاشدة طالبت برحيله يوم 30 يونيو/حزيران الماضي.

كما رددوا هتاف "عبد الفتاح هو السفاح" في إشارة إلى وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي، وهتاف "الداخلية بلطجية" تنديدا بمجزرة فض اعتصامي رابعة والنهضة التي أسفرت عن سقوط مئات القتلى وآلاف المصابين

الداخلية تحذر
وفي الأثناء أعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية المصرية اللواء هاني عبد اللطيف أن الوزارة ستتعامل بكل حزم مع أي خروج على القانون خلال المظاهرات.

وأضاف المتحدث أن الوزارة سجلت عدة انتهاكات ارتكبتها جماعة الإخوان المسلمين في مظاهرات الجمعة، متهمة المتظاهرين بإعاقة حركة المرور و"خطف صحفيين ومصادرة معداتهم".

وكانت قوات الأمن فرقت بقسوة في 14 أغسطس/آب اعتصامين لمؤيدي مرسي في رابعة العدوية وميدان نهضة مصر بالقاهرة، مما خلف مئات القتلى معظمهم من أنصار الرئيس المعزول.

وتم توقيف غالبية قيادات الإخوان وتجري محاكمتهم بتهم تتعلق بالتحريض على القتل والعنف.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة