مظاهرة مناوئة لبوتين وسط العاصمة موسكو   
الأحد 1427/11/27 هـ - الموافق 17/12/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:14 (مكة المكرمة)، 21:14 (غرينتش)

المتظاهرون رفعوا لافتات تدعو بوتين إلى التنحي (الفرنسية)

نظم نحو 2000 روسي مظاهرة وسط العاصمة موسكو تطالب بالإصلاح وتندد بسياسات الكرملين المناهضة للديمقراطية.

واحتشد المتظاهرون في ميدان النصر وسط موسكو وهم يحملون لافتات تدعو الرئيس فلاديمير بوتين إلى التنحي، بينما اكتفى الآلاف من قوات الشرطة بمراقبة الموقف.

وسمحت الشرطة للمتظاهرين بالسير دون مشاكل، لكنها فرضت إجراءات أمنية مشددة في المدينة ووضعت مدافع المياه عند مفترقات الطرق. كما حلقت مروحيات الشرطة فوق المدينة.

وذكر راديو إيكو موسكو أن الشرطة منعت أعدادا غفيرة من الأشخاص من السفر إلى العاصمة للمشاركة في المظاهرة، لذلك احتشدوا في المراكز الإقليمية.

يشار إلى أن بطل العالم السابق في الشطرنج غاري كاسباروف كان قد دعا إلى خروج هذه المظاهرة، واستجابت الأحزاب الليبرالية لها.

ويعد كاسباروف من أقدم المعارضين لنظام بوتين ويترأس حركة معارضة تسمى الجبهة المدنية المتحدة ويخطط لخوض انتخابات الرئاسة الروسية عام 2008.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة