بوتين يتحدى معارضيه قبل الانتخابات   
الخميس 30/3/1433 هـ - الموافق 23/2/2012 م (آخر تحديث) الساعة 18:40 (مكة المكرمة)، 15:40 (غرينتش)
بوتين دعا إلى معركة ضد الظلم وعدم الأخلاق وغطرسة مسؤولي الحكومة (رويترز- أرشيف)
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
قال رئيس الوزراء الروسي والمرشح للانتخابات الرئاسية القادمة فلاديمير بوتين إنه لن يترك أحدا يتدخل في شؤون روسيا، واعتبر أن أنصاره هم "المدافعون عن الوطن".

وخاطب بوتين حوالي 130 ألف متظاهر -بحسب تقديرات الشرطة- احتشدوا في ملعب لوشينكي بالعاصمة موسكو قائلا "اليوم نحن المدافعون عن الوطن"، ونادى من على إحدى المسارح "النصر سيكون حليفنا".

وقال "إننا أمة منتصرين. إنها في جيناتنا"، وطالب الجماهير بالوحدة من أجل النصر، ودعا إلى معركة ضد الظلم وعدم الأخلاق وغطرسة مسؤولي الحكومة.

وحذر بوتين -في التجمع المنظم تحت شعار "لندافع عن البلد"- الغرب من التدخل في السياسة الروسية الداخلية، وقال "لن نترك أحدا يتدخل في شؤوننا الداخلية"، وأضاف "إننا نملك إرادتنا، وهذا ما أدى بنا إلى الانتصار في الماضي".

وتمثل المظاهرة التي نظمت قبل عشرة أيام من الانتخابات الرئاسية، ردا على التجمعات الكبيرة للمعارضة التي نظمت في موسكو منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي إثر فوز حزب روسيا الموحدة الحاكم بالانتخابات النيابية.

واتهمت المعارضة ووسائل الإعلام المستقلة السلطات بدفع مبالغ مالية للمشاركين والضغط على موظفي القطاع العام لإرغامهم على الانضمام إلى تظاهرة اليوم.

واتهم النظام الروسي مرارا منظمي التجمعات بالعمل لحساب البلدان الغربية، مؤكدا أن انتخاب بوتين في الرابع من مارس/آذار القادم هو الضمانة الوحيدة لاستقرار روسيا وتطورها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة