بريطانيا تدخل تعديلات صارمة على قوانين الهجرة   
الاثنين 1/8/1423 هـ - الموافق 7/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أدخلت بريطانيا تعديلات صارمة على قوانين الهجرة تهدف إلى الحد من دخول المزيد من المهاجرين للبلاد لأسباب اقتصادية.

وقال وزير الداخلية البريطاني ديفيد بلانكيت في مقال نشرته صحيفة تايمز, إن هذه التعديلات ترمي إلى تعزيز ثقة الناس في نظام اللجوء ببريطانيا والتي ينظر إليها على أنها تطبق بعضا من أكثر قوانين الهجرة تساهلا في أوروبا. وأضاف أنه سيتم إعلان عشر دول تهدف إلى الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي بحلول عام 2004 -من بينها جمهورية التشيك وبولندا- بأنها "آمنة", لمنع الناس من طلب حق اللجوء على أساس أن حياتهم غير آمنة هناك.

وسيحرم المهاجرون الذين يقدمون طلبات لجوء داخل بريطانيا من أي دعم إلا في حالة تفسير كيفية دخولهم إلى البلاد وسبب عدم تقديمهم مثل هذه الطلبات في أي ميناء أو مطار. كما سيتعين عليهم أيضا إثبات أن من حقهم الحصول على إعانة اجتماعية.

وأصبحت الهجرة قضية سياسية رئيسية في بريطانيا مع محاولة حكومة بلير تهدئة مخاوف الناس بشأن مد متوقع من الأجانب الذين يحاولون دخول البلاد. ويقول خبراء في الهجرة إن ما يصل إلى مليون مهاجر غير قانوني يعيشون في بريطانيا. وقدم نحو 72 ألف شخص طلبات للحصول على حق اللجوء عام 2001 معظمهم من أفغانستان والعراق.

ورغم أن بلانكيت قال إن لدى بريطانيا "التزاما أخلاقيا جوهريا" بتوفير المأوى لهؤلاء الذين يهربون من الاضطهاد, إلا أنه أكد أن عليه أن يعمل على سد الثغرات التي تسمح بدخول المهاجرين لأسباب اقتصادية للبلاد لمنع استغلال الجماعات اليمينية المتطرفة سخط الناس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة