محاكمة قياديين بحزب الأمة السوداني إثر تظاهرات أمس   
الجمعة 1427/8/15 هـ - الموافق 8/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 10:37 (مكة المكرمة)، 7:37 (غرينتش)
الشرطة فرقت خلال أسبوع مظاهرتين احتجاجيتين للمعارضة (الجزيرة-أرشيف)
قال مراسل الجزيرة نت في الخرطوم إن محكمة سودانية قضت بالسجن على عدد من أعضاء حزب الأمة القومي المعارض، على خلفية مشاركة الحزب في تظاهرة أمس احتجاجا على رفع أسعار المحروقات والسكر التي أعلنتها الحكومة مؤخرا.
 
وأوضح المراسل أن المحكمة قضت بالسجن شهرين على الدكتورة مريم الصادق المهدي مساعدة الأمين العام للحزب.
 
كما حكمت بالسجن شهرا على كل من عضو المكتب السياسي للحزب صديق المهدي، وحامد إدريس من هيئة شؤون الأنصار التابعة للحزب، والدكتورة مروة مأمون عضوة القيادة الشبابية.
 
وأبلغ رئيس هيئة الدفاع عن المتهمين محمد عبد الله الدومة الجزيرة نت بأن الأحكام الصادرة أحكام سياسية، مشيرا إلى أن الهيئة ستقدم طلبات استئناف ضدها.
 
وأوضح الدومة أن المحكومين جزء من نحو خمسين متهما من الحزب استدعتهم السلطات عقب التظاهرة، مستنكرا توزيعهم على محاكم مختلفة.
 
وكانت قوات الأمن أمس قد أطلقت الغاز المسيل للدموع واستخدمت الهري لفض احتجاجات على رفع أسعار السلع الأساسية، دعت إليها عشرة تنظيمات معارضة بينها حزب الأمة والاتحادي الديمقراطي والحزب الشيوعي والبعث والناصري والقومي والنقابات ومنظمات المجتمع المدني.
 
وأفادت القيادية في حزب الأمة مريم المهدي بأن مسؤولين كبارا في الشرطة وجهاز أمن الدولة استدعوا قيادات المعارضة إلى مقرهم الرئيسي أمس واتهموهم بالتخطيط للاحتجاجات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة