ناشطون هندوس يوقفون عرض فيلم سينمائي بالقوة   
الجمعة 1423/6/29 هـ - الموافق 6/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

هندي يقف أمام لوحة إعلانات إحدى دور السينما في نيودلهي
أوقف ناشطون من حزب شيف سينا الهندوسي بالقوة عرض فيلم هندي مثير للجدل اعترضت بطلته الرئيسية على بعض لقطاته لاحتوائها على مشاهد جنسية فاضحة تؤديها بديلتها في الفيلم.

وقالت الشرطة إن نحو 50 ناشطا من أعضاء الحزب اقتحموا إحدى دور السينما في مدينة بومباي وأرغموا المشرفين عليها بوقف عرض فيلم ( قصة حب قصيرة).

وقال مدير دار السينما إن الناشطين طلبوا منه وقف العرض فاستجاب لطلبهم، مشيرا إلى أنهم اقتحموا المسرح من بوابته الرئيسية وطلبوا من الجمهور مغادرة القاعة.

وكانت بطلة الفيلم النجمة مانيشا كويرالا قد رفعت دعوى تطالب فيها بوقف عرض الفيلم بسبب ظهور بديلتها في لقطات جنسية فاضحة.

وقد قضت محكمة بومباي بوقف عرض الفيلم، لكن نحو 100 دار سينما في أنحاء مختلفة من الهند استمرت في عرضه اليوم مبررة ذلك بالقول إن الحكم يسري على منتجي وموزعي الفيلم وليس على دور السينما.

يشار إلى أن الهند تعتبر أكبر منتج سينمائي في العالم بسبب إنتاجها ألف فيلم سنويا تتنوع بين سينما المؤلف والسينما الشعبية التي تقدمها استوديوهات بوليود.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة