قتلى من الناتو والأفغان بهجمات متفرقة   
السبت 1433/9/9 هـ - الموافق 28/7/2012 م (آخر تحديث) الساعة 14:25 (مكة المكرمة)، 11:25 (غرينتش)
مسلحون من طالبان هاجمو اليوم السبت قوات إيساف وقتلوا جنديين منها (الأوروبية-أرشيف)

قتل جنديان من القوات الدولية العاملة في أفغانستان بقيادة حلف شمال الأطلسي (ناتو) وثلاثة أفغانيين في هجومين منفصلين خلال اليومين الماضيين شرقي البلاد، في حين سقط أربعة مسلحين من حركة طالبان بعمليات عسكرية مشتركة.

وقال مسؤولون إن جنديين تابعين لحلف الناتو قتلا اليوم السبت في هجوم لمسلحين في شرقي البلاد، ولم يدل الحلف بمزيد من التفاصيل، غير أن معظم الجنود في تلك المناطق هم من الأميركيين، ليصل عدد قتلى القوات الدولية هذا الشهر إلى 42، مقابل 52 في الشهر نفسه العام الماضي.

وفي ولاية قندز شمالي أفغانستان، أطلق مسلحو حركة طالبان أمس الجمعة النار على رجل دين وزعيم قبلي ورجل شرطة في أحد المساجد وأردوهم قتلى، حيث تتهمهم الحركة بالتعاون مع الحكومة، حسب مسؤول محلي.

في المقابل، قتل أربع مسلحين من حركة طالبان واعتقل 11 آخرون بعمليات مشتركة نفذتها القوات الأفغانية وقوات المساعدة الدولية في أفغانستان (إيساف)، خلال الـ24 ساعة الماضية بمناطق أفغانية مختلفة.

وقالت وزارة الداخلية في بيان السبت إن الشرطة الوطنية والجيش الأفغاني وإيساف نفذت ست عمليات مشتركة بولايات نانغرهار وقندز وسايربول وغزني وهلمند ولغمان، وتمكنت من قتل أربعة مسلحين وإصابة واحد واعتقال 11 آخرين.

وذكر البيان أن القوى الأمنية صادرت خلال العمليات كميات كبيرة من الأفيون والأسلحة والعبوات الناسفة والقنابل اليدوية ومواد كيميائية وسيارة، وفككت ألغاما في فرياب وقندهار.

جنود فرنسيون ينقلون جثامين زملائهم سقطوا مطلع هذا العام بنيران مسلحين (الأوروبية-أرشيف)

تصاعد الهجمات
وحسب أرقام صادرة عن قوات التحالف، فإن هجمات المسلحين في أفغانستان ارتفعت بنسبة 11% خلال الأشهر الثلاثة الماضية مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

فشهر يونيو/حزيران وحده شهد أعلى عدد من الهجمات منذ عامين تقريبا، حيث بلغت ثلاثة آلاف، تراوحت بين تبادل لإطلاق نار وتفجير قنابل يدوية، كما تقول إيساف.

ويأتي هذا التصعيد في الهجمات مع اقتراب سحب التحالف 130 ألف جندي بعد عشر سنوات من الحرب، وقبيل انتهاء المهلة المحددة لإنهاء العمليات القتالية عام 2014.

ورغم الارتفاع في عدد الهجمات، فإن عدد قتلى التحالف خلال الأشهر الستة الأولى لهذا العام (220) يبقى أقل مما كان عليه في نفس الفترة من العام الماضي الذي شهد سقوط 282، وفقا لموقع آيكاجوالتيز دوت أورج (icasualties.org ) المستقل المعني بإحصاء القتلى العسكريين جراء  الصراعات في البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة