قبرص تحقق في احتمال تفشي وباء الحمى القلاعية   
السبت 1428/10/16 هـ - الموافق 27/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 21:31 (مكة المكرمة)، 18:31 (غرينتش)

وباء الحمى القلاعية قد يكون قاتلا للمواشي (الأوروبية)
أعلنت وزارة الزراعة القبرصية أن السلطات المختصة بدأت تحقيقات مكثفة للتأكد من احتمال تفشي وباء الحمى القلاعية في مزرعة تقع جنوب شرق البلاد.

 

فقد أوضح وزير الزراعة القبرصي فوتيس فوتنيو في بيان رسمي صدر أمس الجمعة أن دائرة الخدمات البيطرية التابعة لوزارته وجدت مؤشرات إيجابية على احتمال إصابة بعض المواشي بالمرض في المنطقة المذكورة حيث توجد مزرعة للأغنام ومزارع أخرى تقع على مقربة من مدينة لارنكا الساحلية.

 

وأضاف أن السلطات المعنية أرسلت عينات من هذه الحالات إلى مختبر تابع للاتحاد الأوروبي في مدينة ويدبيرغ في بريطانيا، حيث من المتوقع أن تظهر النتائج النهائية في وقت لاحق من الأسبوع الجاري.

 

ودعا الوزير فوتنيو مربي الماشية إلى التزام الهدوء، وأكد أن السلطات اتخذت جميع الإجراءات الاحترازية اللازمة.

 

وكانت السلطات القبرصية المعنية فرضت منطقة مراقبة مؤقتة تمتد على مسافة 3 كيلومترات حول منطقة المزارع التي وجدت فيها مؤشرات على احتمال تفشي المرض بين مواشيها.

 

يذكر أن مرض الحمى القلاعية لا يشكل خطورة على صحة الإنسان، لكنه قد يكون قاتلا للمواشي وتحديدا الأبقار والأغنام حيث يسبب الفيروس شديد العدوى الذي ينتقل عبر الهواء تقرحات بحوافر وأفواه الحيوانات ويقلل من إنتاج اللحوم والألبان ويعيق التكاثر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة