ماذا لو كنا مخطئين بشأن الاكتئاب؟   
الخميس 1436/2/5 هـ - الموافق 27/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 14:13 (مكة المكرمة)، 11:13 (غرينتش)

رغم تفشي الاكتئاب بين الناس فإن الخبراء لم يتمكنوا تماما من الإجابة على ماهيته وأسبابه وما الذي يجعله يستمر وما هي أفضل طريقة لتهدئته؟ ويرى بعضهم أن القيام بذلك كله يحتاج إلى تغيير نمط التفكير كليا بشأنه.

ويقول أحد أساتذة علم الأعصاب إن هذا يعني احتمال أن الاكتئاب يمكن أن تسببه عدوى، مشيرا إلى أن دراسة له أظهرت وجود صلة بين الاكتئاب والتهابات الجسم بسبب بعض العوامل الممرضة مثل البكتيريا والطفيليات، حيث لوحظ أن أعراض الاكتئاب مشابهة لتلك في العدوى مثل ضعف الطاقة وصعوبة الخروج من الفراش وفقدان الاهتمام بالعالم المحيط.

ويعتقد الباحث أن دراسة العلاقة بين العدوى والاكتئاب يمكن أن تقود مستقبلا إلى إيجاد لقاح ما وتطوير علاجات ناجعة، لكن هذه العلاقة لا تعني بالضرورة أن الاكتئاب سببه العدوى كما يعتقد بعض علماء النفس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة