مارادونا يخرج من المستشفى   
الجمعة 1425/3/11 هـ - الموافق 30/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المعجبون قلقوا على ماردونا بعد دخوله المستشفى (الفرنسية)
خرج نجم كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا من المستشفى الذي كان يعالج فيه بعد 12 يوما من خضوعه للعناية المركزية بسبب متاعب في القلب والتنفس.

وراوغ مارادونا بخروجه بشكل سري عددا من الصحفيين كانوا ينتظرون بشكل دائم أمام مستشفى سويزو أرجنتينا في بوينس آيرس لمعرفة أخبار عن نجم منتخب الأرجنتين السابق.

وقال المستشفى في بيان له إن مارادونا خرج من المستشفى مساء أمس، بعد أن رأى الأطباء أنه تعافى إلى حد بعيد.

ولم يتضح على الفور المكان الذي سيتوجه إليه مارادونا (43 عاما) الذي يعد واحدا من أفضل اللاعبين الذين أنجبتهم الملاعب في تاريخ كرة القدم.

دييغو مارادونا (رويترز)
ونهض مارادونا من فراشه مجددا الأربعاء وتحرك في غرفته بالمستشفى وشاهد مباراة المنتخب الأرجنتيني الودية التي فاز فيها على نظيره المغربي بهدف مقابل لا شيء.

وتحسنت حالة مارادونا الصحية بشكل كبير عما كانت عليه في الأيام القليلة الأخيرة عندما كان في حالة حرجة ويتناول مسكنات كثيرة ويتنفس بمساعدة جهاز التنفس الصناعي.

ونقل مارادونا إلى المستشفى يوم 18 من أبريل/ نيسان الجاري بعد إصابته بمشكلة في القلب وصعوبات في التنفس.

وأمضى مارادونا الذي قاد الأرجنتين للفوز بكأس العالم عام 1986 معظم أوقاته خلال السنوات الأربع الماضية في كوبا حيث كان يعالج من إدمان الكوكايين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة