تحذير من تسونامي باليابان والفيضانات تشرد الآلاف بماليزيا   
السبت 24/12/1427 هـ - الموافق 13/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 10:38 (مكة المكرمة)، 7:38 (غرينتش)

شبح تسونامي يعود مجددا لآسيا بعد هزات أرضية باليابان (الفرنسية-أرشيف)

وجهت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية إنذارا عن مد بحري (تسونامي) في
شمال اليابان بعد وقوع هزة أرضية لشرقي جزيرة هوكايدو الواقعة في أقصى شمال البلاد وشمال شرق جزيرة هونشو.

ولم تتحدث التقارير الأولية عن وقوع ضحايا جراء تلك الهزة، لكن السلطات حذرت من وصول موجات المد إلى الساحل الشرقي من هوكايدو بارتفاع يبلغ حده الأقصى مترا.

كما أصدرت الولايات المتحدة إنذارا باحتمال حصول موجات تسونامي تشمل روسيا واليابان وجزيرة ماركوس في شمال غرب المحيط الهادي.

وفي كارثة طبيعية أخرى في المنطقة أجبرت الأمطار الغزيرة في جنوب ماليزيا نحو 50 ألف شخص على اللجوء إلى مناطق أكثر ارتفاعا بعد عودة ضحايا كثيرين للتو إلى منازلهم في أعقاب أسوأ فيضانات شهدتها البلاد منذ 37 عاما.

وأدت الفيضانات إلى قطع عدة طرق رئيسية في ولاية جوهور الجنوبية وهي منطقة رئيسية لزراعة أشجار النخيل والمطاط. وكانت الولاية أكثر المناطق تأثرا مع إجلاء نحو 20 ألف شخص. ومن المتوقع تدهور الوضع مع توقع استمرار هطول الأمطار حتى يوم الاثنين.

وفي سريلانكا أدت الفيضانات الناجمة عن هطول أمطار غزيرة إلى تشريد نحو 60 ألف شخص بالبلاد في الوقت الذي ارتفع فيه عدد قتلى انهيارات أرضية قبل ذلك بيوم إلى 13.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة