قوات الناتو ليست احتلالا   
الثلاثاء 1426/10/28 هـ - الموافق 29/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:59 (مكة المكرمة)، 10:59 (غرينتش)

مهيوب خضر-إسلام آباد

أبرزت معظم الصحف الباكستانية اليوم الثلاثاء دفاع الرئيس مشرف عن وجود قوات الناتو في بلاده بأنها ليست قوات احتلال ولكنها تشارك في عمليات الإغاثة العاجلة, وأشارت إلى انتقاده للمعارضة التي انتقصت من دور الجيش في تلك العمليات, وأوردت تقريرا عن معاناة مشردي الزلزال.

"
قوات الناتو موجودة للقيام بأعمال الإغاثة لا غير, ولو لم تحضر إلى باكستان فكيف كان يمكننا تزويد المشردين بمواد الإغاثة العاجلة
"
مشرف/
ذي ديلي ميل
قوات الناتو للإغاثة

صحيفة ذي ديلي ميل وتحت عنوان بارز على صفحتها الأولى" قوات الناتو ليست قوات احتلال" أشارت إلى دفاع الرئيس الجنرال برويز مشرف عن وجود هذه القوات على أرض باكستان بقوله "لا أحد يستطيع احتلال أرض باكستان ونحن نعرف كيف نحرس بلادنا".

وفي إطار تبرير وجود هذه القوات نقلت الصحيفة تصريحات مشرف الذي قال "إن قوات الناتو موجودة هنا للقيام بأعمال الإغاثة لا غير، ولو لم تحضر هذه القوات إلى باكستان فكيف كان يمكن لنا تزويد المشردين بمواد الإغاثة العاجلة التي يحتاجونها".

أما صحيفة ذي نيوز فقد سلطت الأضواء بقوة على دفاع مشرف عن قوات الناتو حيث أبرزت تحت عنوان "مشرف: شتم قوات الناتو غير عادل" إقرار الجنرال مشرف بعجز باكستان عن معالجة آثار الزلزال وأنها كانت وما زالت بحاجة إلى المساعدات الخارجية لتدارك الموقف، مع الإشارة إلى أن كل ما تملكه باكستان من طائرات عمودية هو 15 طائرة.

ونقلت الصحيفة تساؤل مشرف "إذا لا تريدون دمج الناتو في عمليات الإغاثة فهل بمقدورنا نقل آلاف الأطنان من المواد الإغاثية إلى جبال كشمير بالقطارات"، وأبرزت تأكيد الرئيس بأن قوات الناتو والقوات الأميركية التي تعمل في المناطق المنكوبة لا تشكل أي خطر على أمن البلاد وأنها موجودة للمساعدة فقط.

"
القوات الأميركية ستبقى تعمل في خدمة ضحايا الزلزال طالما كانت باكستان بحاجة إليها
"
الجنرال بيري/
ذي نيشن
لا داعي للقلق

أما صحيفة ذي نيشن وتحت عنوان "لا داعي للقلق من قوات الناتو" تطرقت إلى انتقاد مشرف للمعارضة بشأن الموضوع عندما قال إنه من غير المعقول أن نرفض خدمات الناتو في وقت حرج لمجرد أن المتعصبين في بلادنا لا يرغبون في وجود هذه القوات.

ونقلت الصحيفة انتقاد مشرف للمعارضة فيما يتعلق بانتقاصها من دور الجيش الباكستاني في التعامل مع الكارثة، بالإشارة إلى تصريح مشرف بأن العالم أدرك حجم الدور الذي قام به جيشنا في المناطق المنكوبة لكن المعارضة هنا لم تدرك ذلك.

وحول وجود القوات الأميركية نقلت ذي نيشن خبرا بأن هذه القوات ستبقى تعمل في خدمة ضحايا الزلزال طالما كانت باكستان بحاجة إليها، وذلك بالإشارة إلى تصريح قائد قوات التحالف في أفغانستان الجنرال كارل بيري الذي زار باكستان والتقى نائب قائد الجيش الباكستاني الجنرال أحسن حيات.

مشرف واتخاذ القرار
أما صحيفة ذي بوست فقد أبرزت على صفحتها الأولى أسلوب اتخاذ مشرف للقرار، وذلك عبر نقل مقاطع من حديثه في مدينة لاهور في حفل تدشين حركة التطوع الوطنية لخدمة ضحايا الزلزال جمعتها تحت عنوان كبير "أنا أتبع نظرية نابليون في اتخاذ القرار".

وأشارت الصحيفة إلى أن الجنرال مشرف يعتمد بنسبة الثلثين على الحسابات والتحليل فيما يترك نسبة الثلث للمجهول، حيث أبرزت قوله إن الذين يعتمدون على الحسابات والتحليل بنسبة 100% في اتخاذ قراراتهم ليسوا بقادة وأن ذلك مدعاة لشلل العقل وإعاقته.

"
يتوقع مركز الأرصاد الجوية استمرار تساقط الثلوج على مدى 36 ساعة المقبلة سيرفع معدل المعاناة لدى الناجين
"
ذي بوست
وفي موضوع الزلزال سلطت ذي بوست الأضواء على تأثير البرد وتساقط الثلوج على المشردين حيث نقلت خبرا على صفحتها الأولى عن وفاة اثنين من الناجين من الزلزال بسبب البرد ودخول أكثر من 100 آخرين المستشفيات الميدانية في المناطق المنكوبة إضافة إلى ارتفاع معدل الإصابات بمرض " هيبوثيرميا" الذي ينتج عن انخفاض درجة حرارة الجسم, فيما ذكرت الصحيفة أن توقع مركز الأرصاد الجوية استمرار تساقط الثلوج على مدى 36 ساعة المقبلة سيرفع من معدل المعاناة لدى الناجين.
_____________
مراسل الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة