مناورات عسكرية صينية روسية مشتركة   
الأربعاء 1425/11/18 هـ - الموافق 29/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:48 (مكة المكرمة)، 0:48 (غرينتش)

موسكو تعلن عن مناورات لجيشها مع الجيش الصيني (الفرنسية-أرشيف)

 

أعلنت روسيا أنها والصين ستجريان مناورات عسكرية مشتركة في النصف الثاني من العام المقبل في الأراضي الصينية, هي الأولى بين البلدين.

 

وقال وزير الدفاع الروسي سيرغي إيفانوف في اجتماع للحكومة الروسية حضره الرئيس فلاديمير بوتين, إن عددا كبيرا من الجنود وكمية كبيرة من المعدات العسكرية الحديثة البحرية والجوية ستستخدم في هذه التدريبات. وستشمل المناورات, حسب الوزير الروسي, غواصات وربما مقاتلات إستراتيجية.

 

واتفق البلدان على إجراء هذه المناورات التي وصفها إيفانوف بأنها الأولى في التاريخ, خلال زيارة قام بها الوزير الروسي لبكين مطلع شهر ديسمبر/ كانون أول الحالي.

 

"
محلل عسكري: المناورات رسالة روسية تتحدث عن تعدد حلفاء موسكو
"
ورغم عقود من الخلاف الحاد بين الدولتين, ألا أنهما استطاعا الوصول إلى "شراكة إستراتيجية" منذ سقوط الاتحاد السوفياتي السابق. وأصبحت الصين منذ ذلك الوقت أكبر زبائن السلاح الروسي على الإطلاق, إذ قامت بشراء ما قيمته مليارات الدولارات من السلاح الروسي من كل الأنواع.

 

ويتحدث البلدان بشكل دائم عن عالم متعدد الأقطاب, في إشارة إلى رفضهما للهيمنة الأميركية في الشؤون العالمية. ويرى مراقبون أن روسيا قد تلجأ, خصوصا بعد الخلاف مع الغرب حول أوكرانيا, إلى التقارب أكثر فأكثر مع الصين.

 

وأكد أحد المحللين العسكريين أن إجراء مناورات روسية صينية مشتركة من شأنه أن يبعث رسالة قوية إلى الآخرين تقول إن


لروسيا حلفاء آخرين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة