عشرات القتلى والجرحى في انفجار بتل أبيب   
السبت 1426/1/18 هـ - الموافق 26/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:32 (مكة المكرمة)، 22:32 (غرينتش)
عدد كبير من القتلى والجرحى خلفه الانفجار (الفرنسية)

سقط عشرات الإسرائيليين بين قتيل وجريح في انفجار عنيف هز ملهى ليليا بقلب تل أبيب. وقالت المصادر الإسرائيلية إن الانفجار كان كبيرا وأشارت إلى أن فدائيا فلسطينيا فجر نفسه.

وقد هرعت قوات الشرطة الإسرائيلية إلى المكان وأغلقته بشكل كامل فيما توقعت المصادر الإسرائيلية ارتفاع الخسائر مشيرة إلى أن عشرين من الجرحى في حالة خطيرة.
 
وقالت وكالة رويترز إن متحدثا باسم حركة الجهاد الإسلامي أعلن تبني حركته لهذه العملية الفدائية. كما أعلنت كتائب شهداء الأقصى مسؤوليتها عن العملية.
 
وفي أول رد فعل فلسطيني أدان وزير شؤون المفاوضات السابق صائب عريقات العملية.

وكانت قوات الاحتلال قد قتلت شابا فلسطينيا بقطاع غزة في وقت سابق أمس الجمعة بدعوى محاولته التسلل إلى داخل إسرائيل.

وقال مصدر عسكري إسرائيلي إن الشاب الفلسطيني لم يكن مسلحا, وقالت مصادر أمنية فلسطينية إنه كان يحاول دخول إسرائيل بطريقة غير مشروعة من أجل العمل. 
   
الهدنة
على صعيد آخر وصل العقيد جبريل الرجوب مستشار الأمن القومي الفلسطيني مساء أمس الجمعة إلى القاهرة وذلك قبل استئناف الحوار بين الفصائل الفلسطينية الذي ستستضيفه العاصمة المصرية في مارس/آذار المقبل.

ومن المفترض أن يلتقي الرجوب مسؤولين مصريين ويتباحث معهم في الأوضاع في الأراضي المحتلة. وكان صخر بسيسو عضو اللجنة الحركية العليا لحركة فتح وعضو وفد فتح في الحوار مع الفصائل الفلسطينية أكد يوم الاثنين الماضي أن الحوار الفلسطيني سيركز على الالتزام بجهود التهدئة والهدنة الحالية مع إسرائيل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة