مقتل أربعة مسلحين في آتشه بمواجهات مع الجيش   
السبت 1423/1/17 هـ - الموافق 30/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود إندونيسيون في الإقليم (أرشيف)
قالت مصادر الجيش الإندونيسي إن أربعة ممن يشتبه بأنهم من المقاتلين الانفصاليين في إقليم آتشه إضافة إلى سائق حافلة نقل مدنية قتلوا في الإقليم في الأيام الثلاثة الماضية.

وقال الناطق باسم الجيش إن قائدا محليا للمقاتلين يدعى عثمان بن رحماد قتل أول أمس في مواجهات مع الجنود. وأضاف الناطق أن قوات الجيش أطلقت النار على مقاتل آخر من حركة آتشه الحرة عندما حاول الفرار وأردته قتيلا.

وذكر الجيش أنه استولى على مسدسين وقنبلة يدوية وهاتف يعمل بالأقمار الاصطناعية من المقاتلين.

وكان الجنود قد أغاروا أول أمس على مخبأ للمقاتلين في مقاطعة تقع شمال الإقليم فقتلوا أحدهم. وقتلت قوات الأمن يوم أمس أحد أعضاء حركة آتشه الحرة شرق الإقليم.

وفي حادث آخر قتل مسلحان كانا يستقلان دراجة بخارية سائق حافلة نقل صغيرة في العاصمة باندا آتشه يوم أمس. ويحمّل كل من الشرطة والمقاتلين بعضهما بعضا المسؤولية عن حادث القتل.

ويقدر عدد القتلى في الإقليم منذ ديسمبر/ كانون الأول 1967 عندما بدأت حركة آتشه الحرة قتالا من أجل الاستقلال عن إندونيسيا عشرة آلاف شخص بينهم 300 شخص في العام الحالي فقط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة