انفجار قرب مقر الأمم المتحدة في جاكرتا   
الخميس 1424/2/23 هـ - الموافق 24/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شرطة إندونيسيون يحرسون موقع الانفجار(رويترز)
هز انفجار في وقت مبكر من صباح اليوم محيط مقر الأمم المتحدة في العاصمة الإندونيسية جاكرتا. ولم يتضح بعد ما إذا كان الانفجار قد خلف خسائر في الأرواح، لكنه ألحق أضرارا بجسر مجاور.

وتوجه فريق من خبراء نزع الألغام إلى مكان الانفجار الذي ألحق أضرارا طفيفة في جسر.

وقال مسؤول شرطة جاكرتا إن من السابق لأوانه الجزم بدوافع الفاعلين، وأضاف أنه تم إبطال مفعول قنبلة أخرى قبل أن تنفجر، كما أوضح أن القنابل جميعها من صنع يدوي.

من جهة أخرى أعلنت الشرطة اليوم اعتقال 18 شخصا جديدا أعضاء في حركة الجماعة الإسلامية كما أنها صادرت أسلحة ومتفجرات.

يأتي ذلك بعد ساعات من الإعلان رسميا عن إلقاء القبض على من وصف بالزعيم الروحي الجديد لهذه الحركة التي يُزعم أنها تنشط في منطقة جنوبي شرقي آسيا. وقال مسؤول بالشرطة إنه "تم اعتقال أبو رشدان الأمير الجديد للجماعة الذي حل مكان أبو بكر باعشير".

وكانت أولى جلسات محاكمة باعشير قد بدأت أمس بتهمة الخيانة. ويواجه باعشير تهما بمحاولة زعزعة الاستقرار في إندونيسيا عبر عمليات تفجير عدد من الكنائس بإندونيسيا في أعياد الميلاد عام 2000، ما أسفر عن مقتل 19 شخصا، إضافة إلى تهمة محاولة الإطاحة بالحكومة العلمانية وتأسيس دولة إسلامية.

يشار إلى أن السلطات الإندونيسية لم تتمكن من إثبات تورط باعشير في تفجيرات جزيرة بالي الإندونيسية في أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي التي أسفرت عن مقتل حوالي 200 شخص، ولم تشمل لائحة الاتهام أي تورط له في التفجيرات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة