حالوتس يقر بفشل حرب لبنان ويرفض الاستقالة   
الأربعاء 1427/12/14 هـ - الموافق 3/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 7:28 (مكة المكرمة)، 4:28 (غرينتش)
حالوتس تحدث عن أخطاء تكتيكية في مواجهة حزب الله العام الماضي (رويترز-أرشيف)
 
اعترف رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي الجنرال دان حالوتس بأن قواته فشلت في تحقيق أهدافها التي كانت تخطط لها ضد حزب الله في الحرب التي دارت من 12 أيلول/تموز حتى 14 أغسطس/آب 2006.
 
وقال حالوتس بمؤتمر صحفي في أعقاب تحقيق داخلي خاص بالمؤسسة العسكرية عن الحرب "لقد اخترت قبول المسؤولية"، مضيفا أنه لن يقدم استقالته -وهو ما وصفه "بالهروب"- إلا إذا طلب منه رؤساؤه ذلك.
 
وتحدث على وجه الخصوص عن الأخطاء التي ارتكبت والتي تشمل عدم تحديد أهداف الحرب بشكل صحيح. وأشار إلى أن وقف حزب الله إطلاق الصورايخ كان ينبغي أن يكون هدفا رئيسيا وليس بالضرورة تحرير جنديين تم أسرهما.
 
وذكر حالوتس أنه على الرغم من أن الجيش قتل مئات ممن وصفهم بـ"الإرهابيين" في لبنان فضلا عن تدمير البنية التحتية "فإن الوحدات العسكرية الفعالة التابعة لحزب الله لا تزال تعمل" مضيفا أن إسرائيل لم تنجح في وقف صواريخ حزب الله القصيرة المدى.
 
كما انتقد رئيس الأركان الإسرائيلي الحوادث التي لم يتبع فيها الجنود والضباط الأوامر.
 
وتعرض حالوتس لضغوط خلال الشهور الأربعة التي أعقبت انتهاء الحرب تطالبه بالاستقالة.
 
 
ومن المتوقع أن تصدر لجنة تحقيق رسمية إسرائيلية برئاسة القاضي السابق إلياهو وينوغراد نتائجها المؤقتة التي يتوقع أن توجه انتقادات للقيادة السياسية والقيادة العسكرية.
 
تجدر الإشارة إلى أن الحرب التي استمرت 34 يوما أدت إلى مقتل أكثر من ألف لبناني مقابل 159 إسرائيليا منهم 118 عسكريا، وأسر حزب الله قبل الحرب جنديين إسرائيليين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة