بن بلة يؤيد حلا سياسيا لقضية الصحراء الغربية   
الجمعة 6/4/1427 هـ - الموافق 5/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 12:28 (مكة المكرمة)، 9:28 (غرينتش)

قالت صحيفة العلم المغربية في عددها الصادر اليوم الجمعة إن الرئيس الجزائري السابق أحمد بن بلة جدد دعوته إلى إيجاد حل سياسي لقضية الصحراء في إطار السيادة المغربية يباشر من خلاله السكان شؤونهم المحلية ويديرون إدارات الأقاليم الجنوبية في إطار جهوية موسعة.

وأضافت أنه ذكر في لقاء مع ممثلي الجرائد الوطنية في مراكش نظمه نادي الصحافة بالمدينة مساء الثلاثاء، أنه كان سباقا منذ أكثر من عقد من الزمن إلى اقتراح حكم ذاتي للأقاليم الصحراوية في إطار السيادة المغربية، يضع حدا لصراع لا يخدم مصالح الشعوب في المغرب العربي بل يرهن مستقبل التنمية في بلدانها لفائدة سباق نحو التسلح لا يبقي وراءه غير الدمار.

وأعلن بن بلة رفضه للاتجاه في المغرب العربي نحو التسليح معبرا عن أمله في تسخير الاعتمادات المالية المرصودة لتعزيز ترسانات الأسلحة والتجييش لتحقيق التنمية الشاملة.

وأعرب عن تفاؤله بتحسن العلاقات المغربية الجزائرية في ظل الروابط التاريخية بين البلدين والشعبين الشقيقين لأن ما يجمعهما أكثر مما يفرقهما، وشدد على أن الحدود التي لم يعد لها اعتبار في القاموس السياسي الراهن لا ينبغي أن تعطل مسيرة الوحدة والتكتل في المغرب العربي، ولا أن ترهن مستقبل الأجيال المغاربية القادمة التي عليها أن تتشبع بقيم الوحدة والتضامن.

ومع ذلك تقول الصحيفة إن الرئيس الجزائري السابق أحجم عن الحديث في تفاصيل العلاقات المغربية الجزائرية على المستوى السياسي، داعيا إلى عدم توريث الأحقاد لشعوب المنطقة رافضا استمرار المواجهات الكلامية والمناوشات السياسية بين البلدين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة