قمة مبكرة بين الاهلي والزمالك بالدوري المصري   
الأحد 1425/9/25 هـ - الموافق 7/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:52 (مكة المكرمة)، 19:52 (غرينتش)
مباريات الزمالك والأهلي تحظى بإقبال جماهيري كبير (الجزيرة-أرشيف)

تتجه أنظار عشاق كرة القدم المصرية مساء اليوم الخميس صوب ملعب الكلية الحربية بالقاهرة حيث اللقاء المرتقب بين قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك ضمن مباريات المرحلة السابعة لبطولة الدوري المحلي.

ويرى النقاد أن نتيجة هذا اللقاء سوف تحدد كثيرا شكل المنافسة على درع الدورى المصرى هذا الموسم فى ظل صحوة الأهلي الذي فاز في مبارياته الست السابقة، وهو ما يعني أن فوزه على الزمالك يعني اعتلاءه القمة دون منافس، بينما يسعى الزمالك للفوز الذي يجعله على بعد نقطة واحدة من القمة.
 
وفي تصريحات للجزيرة نت لفت رئيس القسم الرياضى فى صحيفة الاخبار عثمان سالم النظر إلى أن اللقاء يكتسب أهمية إضافية مع إقامته في وقت حساس للناديين اللذين يستعدان لإجراء الانتخابات وبالتالي يسعى كل منهما لحسم القمة لمصلحته لتأمين بقاء مجلس الإدارة الحالي.
 
وأوضح أن كل فريق يعانى مشاكل فنية قد تؤثر على أداء اللاعبين، ففى الأهلي هناك مشكلة إهدار الفرص كما حدث خصوصا في اللقاء الأخير أمام بلدية المحلة، بينما يعاني الزمالك من مشكلة كبيرة هى غياب معظم النجوم الذين يعتمد عليها الفريق فى الفترة الماضية وأهمهم تامر عبد الحميد الذى سيترك فراغا كبيرا فى وسط الزمالك مع غياب النجم الكبير حازم امام للإصابة. 

قمة خارج التوقعات
من جانبه أكد النجم الدولى السابق مجدى عبد الغنى فى تصريح للجزيرة نت أنه رغم الحالة الجيدة التى يعيشها الأهلى فى الفترة الحالية يصعب التكهن بنتيجة لقاء القمة مع غريمة التقليدى الزمالك حيث إن لهذه المباراة حسابات خاصة تبقيها خارج التوقعات.

ولفت مدرب فريق المقاولون العرب بطل الكأس حسن شحاته فى تصريح للجزيرة نت النظر إلى النقص  الحاد الذي يعاني منه الزمالك مشيرا إلى أنه يضع مدرب الفريق في موقف حرج.
 
ورأي شحاته أن صفوف الأهلي مكتملة في المقابل كما يتميز الفريق بامتلاكه البديل الجاهز، لكن كل هذا لا يحول دون وجود فرصة الفوز وطموحه لدى كلا الفريقين.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة