ستة قتلى في هجمات بالعراق   
الخميس 1432/4/20 هـ - الموافق 24/3/2011 م (آخر تحديث) الساعة 0:06 (مكة المكرمة)، 21:06 (غرينتش)

جنديان عراقيان في موقع تفجير قرب العاصمة بغداد (الفرنسية)

قالت وزارة الداخلية العراقية إن ستة أشخاص قتلوا -بينهم شرطي- في هجمات منفصلة في العاصمة بغداد ومدينة الموصل شمال البلاد.

وقتل الشرطي في الموصل عندما ألقى مجهولون قنبلة يدوية على دورية للشرطة. كما لقي شخص كان يستقل دراجة نارية أيضا حتفه برصاص الشرطة التي اعتقدت أنه "انتحاري" لأنه كان يقود عكس السير، بحسب الوزارة.

وفي بغداد قتل شخصان عندما انفجرت قنبلة مثبتة في سيارة كانا يستغلانها في حي العامرية جنوب العاصمة.

كما تسبب انفجار عبوتين ناسفتين في الزعفرانية جنوب شرق بغداد في مقتل شخص وإصابة سبعة آخرين.

وكان مصدر عسكري قال إن قائد الفرقة السادسة بالجيش العراقي اللواء أحمد العبادي توفي في مستشفى أمس الثلاثاء متأثرا بجراح أصيب بها الأحد الماضي عندما أطلق مسلحون النار على سيارته في شارع فلسطين شمال شرق بغداد.

وفي وقت سابق أمس قتل شرطي في اشتباكات بين متظاهرين يطلبون الإصلاح وقوات الأمن الكردية في حلبجة بإقليم كردستان العراق.

وتشهد مدن عراقية عديدة منذ نحو شهر مظاهرات تطالب بالإصلاح ومحاربة الفساد وتحسين الخدمات، بعضها كان في كردستان التي تحظى بحكم ذاتي.

ووعد رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني هذا الأسبوع بتغيير الحكومة وإجراء إصلاحات في منطقةٍ نجت من الصراع الطائفي الذي هز العراق لسنوات، لكن معارضتها تشتكي التضييق على الحريات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة