نذر أزمة سياسية في أوكرانيا   
الخميس 14/9/1430 هـ - الموافق 3/9/2009 م (آخر تحديث) الساعة 3:10 (مكة المكرمة)، 0:10 (غرينتش)
نواب من المعارضة يغلقون منصة البرلمان لمنع عقد جلساته (الجزيرة نت-أرشيف)

محمد صفوان جولاق-كييف
 
في سابقة هي الأولى من نوعها دعا رئيس البرلمان الأوكراني فلاديمير ليتفين إلى حله، متهما أطرافا لم يسمها بالعمل على انهيار الحكومة، وهو ما فسره محللون بأنه إشارة للمعارضة التي تسعى منذ مدة نحو حل البرلمان والدعوة لإجراء انتخابات جديدة.
 
وتأتي دعوة ليتفين هذه بعد فشل البرلمان الأربعاء في التصويت على برنامج عمله في دورته الجديدة، حيث امتنع 243 نائبا من أصل 450 معظمهم من نواب حزب الأقاليم والحزب الشيوعي المعارضين عن التصويت، ثم قام نواب حزب الأقاليم كالعادة بإغلاق منصة البرلمان الرئيسية مانعين استمرار الجلسة الافتتاحية.
 
فلاديمير ليتفين وصف تصرفات النواب بالتخريبية (الجزيرة نت)
هذه التصرفات أغضبت نيفين -الذي ظل دائما يدعو النواب إلى الوحدة وتغليب مصلحة البلاد- وقال مخاطبا الحضور إن البرلمان لا يستطيع العمل دون إقرار جدول أعمال له، متهما أطرافا بالعمل على حل البرلمان في إشارة إلى المعارضة التي تسعى منذ مدة لدفع الرئيس فيكتور يوتشينكو لحل للبرلمان والدعوة لإجراء انتخابات برلمانية مبكرة تسبق الرئاسية المقرر إجراؤها مطلع العام المقبل.
 
إضعاف الحكومة
وذهب محللون آخرون إلى القول بأن حزب الأقاليم المعارض يهدف لقلب الطاولة على رئيسة الوزراء المرشحة الرئاسية يوليا تيموشينكو من خلال مساعيه لحل البرلمان، بحيث تصبح حكومتها عاجزة عن العمل دون ائتلاف برلماني يدعمها، وكذلك لإضعاف شعبيتها وموقفها في الانتخابات الرئاسية المقبلة.
 
لكن القيادي في الأقاليم أندريه دوروشينكو نفى هذه الخطط وقال للجزيرة نت "أعتقد أننا اليوم قادرون على خوض أي انتخابات والفوز بها بسهولة، ليس لدينا أي نوايا تهميش أو إبعاد أشخاص عن الساحة السياسية، نحن نهدف لمنع مزيد من التدهور في أوضاع البلاد، الذي سببته الحكومة والائتلاف البرلماني الذي يدعمها".
 
حل ممكن
وقد زادت دعوة ليتفين لحل البرلمان حجم التكهنات حول إمكانية أن يقدم الرئيس يوتشينكو فعلا على حل البرلمان مجددا خلال الأيام المقبلة، خصوصا وأنه لمح إلى ذلك مرارا قبل أسابيع، وقال وقتها إن من شأن حل البرلمان أن ينقذه مما هو فيه، مؤكدا أن الانتخابات ستكون أفضل حل دستوري ديمقراطي لتحسن الأوضاع في البرلمان.
 
سازانوف نيكولاي رأى أن حل البرلمان سيؤجج الخلاف بين الأحزاب (الجزيرة نت)
وفي حديث مع الجزيرة نت قال الخبير والمحلل السياسي أليكسي غولوبوتسكي إن حل البرلمان قبل موعد الانتخابات الرئاسية سيكون فتنة وسيؤجج نار الخلاف والصراع بين الأحزاب، وقد يخلق حالة من الفوضى أشبه بتلك التي كانت في أوائل تسعينيات القرن الماضي لأن الأحزاب تعودت على دفع أنصارها للنزول إلى الشارع والتظاهر، وهذا ما قد يؤسس لمواجهات بينها.
 
وأضاف "أعتقد أن حل البرلمان وإجراء انتخابات برلمانية مبكرة سيكون خطأ أكبر بكثير من السكوت عن عجزه حاليا، وأن نتائج الانتخابات الرئاسية هي التي ستمهد لحلول أكثر منطقية لوضع البرلمان، والجميع يتوقع أن تتبع الانتخابات الرئاسية أخرى برلمانية".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة