السعودية تعتقل المشتبه فيه الثاني بقتل شرطيين   
الثلاثاء 1436/7/10 هـ - الموافق 28/4/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:12 (مكة المكرمة)، 11:12 (غرينتش)

أعلنت وزارة الداخلية السعودية اعتقال المشتبه فيه الثاني بحادثة قتل شرطيين شرق الرياض وقعت قبل ثلاثة أسابيع. يأتي ذلك بعد أيام من إلقاء الجهات الأمنية القبض على المتهم الرئيسي في الهجوم واعترافه بتنفيذه امتثالاً لتعليمات تلقاها من عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية السعودية عن بيان للمتحدث الأمني للداخلية أن الجهات الأمنية اعتقلت المدعو نواف شريف سمير العنزي المكنى (برجس) فجر اليوم الثلاثاء بعد ما وصفتها بعمليات بحث دقيقة وموسعة على ضوء معلومات قادت إلى تحديد مخبئه بأحد المخيمات في محافظة رماح شمال شرق الرياض.

وأشار البيان إلى أن المشتبه فيه بادر بإطلاق النار تجاه رجال الأمن، فتم الرد عليه لشل حركته ما أسفر عن إصابته واعتقاله، موضحا أن رجال الأمن لم يتعرضوا لأي أذى خلال المواجهة.

وكانت الداخلية أعلنت يوم الجمعة الماضي اعتقال المشتبه فيه الأول، في الهجوم شرق الرياض، المدعو يزيد بن محمد عبد الرحمن أبو نيان.

وفي بيان سابق، دعت الداخلية العنزي للرجوع إلى الحق وتسليم نفسه، وأشارت إلى أنها خصصت مكافأة مالية مقدارها مليون ريال مكافأة لمن يدلي بمعلومات تفيد في القبض عليه، محذرة في الوقت ذاته كل من يتعامل معه أو يقدم له أي نوع من المساعدة أو يخفي معلومات تدل عليه.

وأشارت الوزارة بعد القبض على أبو نيان إلى أنه أقر بفعلته، وكشف أن تنظيم الدولة طلب منه البقاء بالداخل للاستفادة من خبراته في استخدام الأسلحة وصناعة العبوات الناسفة والتفخيخ وصناعة كواتم الصوت لتنفيذ مخططاتهم.

وكانت إحدى دوريات الأمن تعرضت في الثامن من أبريل/ نيسان الجاري لإطلاق نار شرق مدينة الرياض من سيارة مجهولة الهوية نتج عنها مقتل الشرطيين ثامر عمران المطيري وعبد المحسن خلف المطيري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة